اخبار المنوعات

تفاصيل خطوبة طفلين في الإعدادية بكفر الشيخ



أنتشر على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك اليوم صورا لخطوبة طفلين في الاعدادية مما أدي الي موجة غضب عارمة.

 

حيث أقيم حفل خطوبة لطفلين بالصف الثالث الاعدادي هما “فارس” و “سوسن” في أحد المراكب العائمة بمدينة دسوق في محافطة كفرالشيخ، وعلق والد العريس “علي ابراهيم” يعمل تاجر خضروات معلقا على موضة الغضب التي أجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي قائلا:

“والله اللي زعلان مننا يعمل زينا، خطبت لابني بطريقة مشروعة، وقدام الناس كلها، يعني ما عملناش حاجة غلط”.

 

وأضاف أن العريسين تربطهما قصة حب، وأن أبنه يعمل معه بالتجارة وجاءه طالبا خطبة زميلته التي يحبها، فأستجاب لرغبته وتقدم لخطبتها له، حيث قال:

“أنا وافقت على طلبه، لأن عندي وجهة نظر، العروسان ما زالا صغيرين، وأمامهما وقت لا يقل عن 3 سنوات لتجهيز عش الزوجية، وبعد هذه المدة سيبلغان 18 سنة، عندها سيكونان قادرين على تأسيس أسرة وبداية حياة، ولقد تقدمنا لأسرة العروس، ورحبوا بنا جدًا، واتفقنا على إقامة الخطوبة، بشكل علني، طالما أنها بطريقة مشروعة، والاتفاق شمل شبكة العروس، من الذهب بقيمة 30 ألف جنيه”.

 

وعلق أنه أيضا خطب زوجته في نفس عمره 15 عام، وكانت زوجته بعمر 13 عاما، وكان يعمل أيضا مع والده بالتجارة، وأن أبنه مازال سنه صغيرا ولكنه تاجر كبير، ويعلم كيفية الاعتماد على نفسه، وأنه ذراعه اليمني بالعمل.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!