اخبار مصرالأخبار المصرية

وزير الآثار: مقابر تونا الجبل المكتشفة عائلية وتنتمى إلى الطبقة المتوسطة




كتب- يوسف عفيفي:

أعلن اليوم السبت، الدكتور خالد العناني وزير الآثار، عن أول كشف أثري لعام 2019 بمنطقة آثار تونا الجبل بمحافظة المنيا، حيث تمكنت البعثة الأثرية المشتركة بين وزارة الآثار، ومركز البحوث والدارسات الأثرية بجامعة المنيا في الكشف عن ثلاثة آبار دفن تؤدى كل منها إلى مقابر محفورة في الصخر بها العديد من المومياوات.

حضر الإعلان عن الكشف وزيرة السياحة الدكتورة رانيا المشاط و محافظ المنيا اللواء قاسم حسين والدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الاعلي للآثار والدكتور مصطفي عبد النبي رئيس جامعة المنيا وأعضاء مجلس النواب عن محافظة المنيا، بالإضافة إلى عدد من السفراء والمستشارين الثقافيين لـ ١١ دولة أجنبية لدى جمهورية مصر العربية ومنها إسبانيا ومالطا وليتوانيا وكازاخستان والتشيك وأيرلندا وبولندا وصربيا وبيلاروسيا والصين وعائلاتهم من أصدقاء وزارة الاثار.

وفي كلمته رحب العناني بالحاضرين قائلا: "للعام الثالث على التوالي نعلن عن كشف أثري جديد في محافظة المنيا، والتي تأتي علي هامش دعوة للسفراء ووكالات الأنباء المصرية والعالمية إلى قلب صعيد مصر لمشاهدة آثار المنيا وعظمتها وكشفها الجديد".

ووعد العناني الحاضرين خلال كلمته بالإعلان عن مزيد من الاكتشافات الأثرية خلال عام 2019.
ونوه إلى أن تلك المقابر هى مقابر عائلية تنتمى إلى الطبقة المتوسطة من المجتمع، أو يمكن القول انها تتنمى إلى الفئة الراقية من الطبقة الوسطى بالمجتمع.

وتتكون المقابر من عدد من حجرات للدفن بداخلها عدد كبير من المومياوات لأشخاص في مراحل عمرية مختلفة في حالة جيدة من الحفظ، من بينها مومياوات لأطفال بعضها ملفوف بلفائف كتانية، والبعض الآخر يحمل كتابات بالخط الديموطيقى، بالإضافة الي عدد آخر من المومياوات لرجال ونساء لاتزال يحتفظ بعضها ببقايا كرتوناج ملون، والبعض الآخر عليه كتابات ديموطيقية أسفل القدمين.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق