أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

«FlyBMI» البريطانية تلغي كل رحلاتها بسبب مناقشات «بريكسيت»




أعلنت الخطوط الجوية البريطانية "FlyBMI"، اليوم الأحد، عن إلغاء كل رحلاتها من مطار "إيست ميدلاندز"، ملقية اللوم على ارتفاع أسعار الوقود وبسبب تدهور الأوضاع بشأن عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وتوفر شركة الطيران "FlyBMI" التي علقت كافة رحلاتها في مطار إيست ميدلاندز رحلات ركاب إلى 25 وجهة مختلفة، بما في ذلك بروكسل وليدز وميونيخ وبريستول، ويعمل لديها 376 موظفًا في المملكة المتحدة وألمانيا والسويد وبلجيكا.
وقال متحدث باسم فلاي بي إم آي، إن ارتفاع أسعار الوقود ومناقشات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أثرت عليهم بشكل سيئ، مما أدىي إلى عدم قدرتنا على تأمين عقود الطيران، وعدم قدرتنا على مواصلة الطيران بين وجهات أوروبا المختلفة.
وأضاف المتحدث باسم شركة الطيران: "وضعنا الحالي يعكس صعوبات أوسع في صناعة الطيران الإقليمية التي تم توثيقها بشكل جيد، وأصبح من المستحيل على مساهمي الشركة الاستمرار في برنامج التمويل الشامل في الشركة، على الرغم من أن إجمالي الاستثمارات قد تجاوز 40 مليون جنيه إسترليني في السنوات الـ6 الماضية".
وتابع: "نأسف لأن إلغاء الرحلات أصبح هو الخيار الوحيد المتاح لنا، خاصة بعد مناقشات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي التي أثرت بالسلب علينا، وأصبحنا غير قادرين على التغلب عليها".
وأضاف: "لقد عمل موظفونا بجهد كبير خلال السنوات القليلة الماضية، ونود أن نشكرهم على تفانيهم في الشركة، وكذلك جميع عملائنا المخلصين الذين سافروا من خلالنا على مدى السنوات الست الماضية".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق