اخبار الحوادث

“أمريكي الجنسية”.. 10 معلومات عن منفذ تفجير الدرب الأحمر



كتب – محمود الشوربجي وفتحي أبو سليمان:

شهدت منطقة الدرب الأحمر حادث إرهابي مساء أمس الاثنين، إثر تفجير إرهابي عبوة بدائية راح ضحيتها 3 شهداء من رجال الشرطة فيما أصيب 6 آخرين بينهم 3 شرطيين وطالب أزهري تايلاندي الجنسية.

ولقي العنصر الإرهابي مصرعه في انفجار عبوة ناسفة أثناء مطاردته من قبل قوات الشرطة بمنطقة الدرب الأحمر.

وكشف مصدر أمني مسؤول عن هوية العنصر الإرهابي، ويدعى "الحسن عبدالله"، يبلغ من العمر 37 سنة.

وأفاد المصدر أن الإرهابي لا يقيم بالمنطضة التي شهدت الواقعة، مؤكدًا، أن والد المتهم يعمل طبيب ويقيمون في الولايات المتحدة، مشيرًا إلى أن المتهم يحمل الجنسية الأمريكية هو وعدد من أفراد عائلته.

وأوضح أن المتهم له أقارب يقيمون بمنطقة الكحكين في الدرب الأحمر، مشيرًا إلى 10 معلومات تخص الانتحاري:

1- متهم بزرع عبوة ناسفة أمام مسجد الاستقامة يوم الجمعة الماضي.

2- أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعة عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري في الدرب الأحمر.

3- حاصرته قوات الأمن أثناء تواجده في الدرب الأحمر، أثناء محاولته زرع عبوة ناسفة أخرى بالأزهر.

4- فجر الانتحاري نفسه بعد محاصرة الأمن له.

5- كان الانتحاري ملثم ويتجول في الشارع عن طريق دراجته الهوائية.

6- طارده أمين الشرطة محمود أبو اليزيد قبل تفجير نفسه.

7- بعد محاولاته الفاشلة للهروب من القبضة الأمنية فجر نفسه.

8- كان يرتدي كمامة على وجه للاختباء من أعين رجال الأمن.

9- الكاميرات رصدته اليوم قبل تنفيذ الواقعة.

10- الحسن عبد الله، عمره 37 سنة.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان رسمي عن تفاصيل الحادث أنه في إطار جهود البحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة في الجيزة عقب صلاة الجمعة الماضية، أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعه عن تحديد مكان تواجده في حارة الدرديري بالدرب الأحمر.

وحاصرت قوات الأمن المتهم، وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مصرع الإرهابي، واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني، وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابه 3 ضباط أحدهم بالأمن الوطني والثاني من مباحث القاهرة والثالث من ضباط الأمن العام.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق