أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

وزير الخارجية الجزائري: لا حل للأزمة الليبية خارج الإطار السياسي والسلمي




القاهرة – (مصراوي):

قال وزير الخارجية الجزائري، عبدالقادر مساهل، إنه لا يوجد حل للأزمة الليبية خارج الإطار السياسي والسلمي، ودون احترام وحدة وسيادة ليبيا، ومنع التدخلات الأجنبية.

وأضاف في اجتماع وزاري مع نظيريه المصري والتونسي بالقاهرة، اليوم الثلاثاء، أن العالم بحاجة إلى ليبيا موحدة ومستقلة ومستقرة، لأن استقرارها يضمن الأمن في المنطقة.

وأكد عبدالقادر مساهل، أن الحل في أيدي الليبين، ولا يوجد حل آخر، لافتًا إلى أن بلاده تساند المسار الأممي، وجهود المبعوث الأممي.

وألتقي وزراء خارجية دول جوار ليبيا، مصر، وتونس، والجزائر، بالعاصمة المصرية القاهرة اليوم، في اجتماع ثلاثيّ؛ لدراسة تطورات الأوضاع في ليبيا.بحسب ما أوردته اليوم.

ونقلت وسائل إعلام ليبية، تأكيد وزير الخارجية الجزائري، عبدالقادر مساهل، أن الاجتماع سيتطرق إلى تطورات الأحداث الجارية في ليبيا خلال الفترة الأخيرة.

وأوضح مساهل في تصريحات متلفزة، أن الاجتماع يأتي ضمن الجهود المتواصلة من أجل لم شمل الفرقاء الليبيين، مؤكدًا أن تحديد مستقبل البلاد يقع على عاتق الشعب الليبي.

وأشار وزير الخارجية الجزائري إلى أهمية إيجاد حل للأزمة الليبية بعيداً عن التدخلات والأسلحة، بل إنه يتعين تشجيع الحوار السياسي بين أبناء الشعب الليبي.

كما أكد مساهل أن الحل يتم من خلال الحوار بين الليبيين، والجميع اليوم موافق على فكرة الحوار.

وكان آخر اجتماع ثلاثي حول ليبيا، انعقد في مايو الماضي بالجزائر، في إطار المشاورات بين مساهل ونظيريه التونسي خميس الجهيناوي، والمصري سامح شكري، حول الوضع في ليبيا.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق