اخبار مصرالأخبار المصرية

مؤتمر: سرطان الثدي ثاني أنواع الأورام الأكثر انتشارًا بين المصريين




كتب – هاني رجب:
كشفت نجلاء شاهين، استشارى أمراض الدم بالتأمين الصحي، ورئيس قسم أمراض الدم بمستشفى أطفال مصر، عن توفير هيئة التأمين الصحي أدوية جديدة للعلاج من مرض "الثلاسيميا"، لافتة إلى أنه من الممكن التحكم بالمرض إلى حد كبير في ضوء العلاجات الحديثة المتطورة لأمراض الدم، خاصة بعد طرح الأدوية الجديدة لخفض نسبة الحديد في الدم.

جاء ذلك في كلمتها خلال مؤتمر صحفي عقدته إحدى شركات الأدوية؛ لبحث علاجات الأورام وأمراض الدم في مصر، اليوم الخميس، حيث تناول المؤتمر سبل العلاج الخاصة بـ 7 أنواع مختلفة من الأورام وأمراض الدم، ومنها: الثلاسيميا واللوكيميا المزمنة وسرطان الثدي وأورام الغدد الصماء العصبية.

وقالت الدكتورة ابتسام سعد الدين، أستاذ علاج الأورام بالقصر العيني، إنه طبقًا لأحدث الإحصائيات الصادرة عام ٢٠١٨ في مصر، يعد سرطان الثدي ثاني أنواع السرطان الأكثر انتشارًا بين السكان، حيث يمثل ١٧.٩% من كافة أنواع السرطان.

وأوضحت خلال كلمتها، أن سرطان الثدي يعد النوع الأكثر انتشارًا بين السيدات، حيث يمثل ٣٥% من إصابة السيدات بكافة أنواع السرطان.

وأضافت: "في الشرق الأوسط، تشير التقديرات إلى أن نسبة مرضى سرطان الثدي تحت سن 50 عامًا تبلغ 50%، وعادة ما يتم تشخيص السيدات الشابة في مراحل متقدمة من الإصابة بالأورام، حيث تكون غالبية السيدات تحت سن 45 عامًا في المرحلة الثالثة من المرض، ومصابة بنقائل عقدية وأورام ثدي أكبر".

وأكد الدكتور هشام الغزالي، أستاذ الأورام بكلية الطب جامعة عين شمس، أهمية الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي أملاً في تحقيق الشفاء الكامل من المرض، حيث ترتفع نسبة الشفاء بشكل ملحوظ في الحالات التي يتم اكتشافها مبكرًا.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق