أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

بريطانيا تسحب الجنسية من امرأتين تزوجتا من مقاتلين بتنظيم داعش




لندن – (د ب أ):

قال تقرير اليوم الأحد إن الحكومة البريطانية جردت امرأتين تزوجتا من مقاتلين بتنظيم داعش الإرهابي فى سورية من مواطنتهما البريطانية، على الرغم من الانتقادات القوية التي وجهت للحكومة بعد وفاة طفل تقيم والدته في مخيم لاحتجاز اللاجئين بسوريا.

ونقلت صحيفة "صنداي تايمز" عن مصادر قضائية لم تكشف عنها قولها إنه تم سحب المواطنة البريطانية من ريما اقبال (30 عاما) وشقيقتها سارا (28 عاما) بعد "زواجهما داخل خلية ارهابية مرتبطة بمقتل رهائن غربيين".

وقالت الصحيفة إن الشقيقتين اللتين لديهما خمسة أطفال أعمارهم تقل عن ثمانية أعوام، كانتا من بين ما لا يقل عن 12 زوجة من بريطانيا لديهن أكثر من 20 طفلا محتجزين في مخيمات اعتقال تديرها قوات كردية مدعومة من الغرب.

ويأتي التقرير في أعقاب انتقادات وجهت إلى قرار وزير الداخلية ساجد جاويد بعدم السماح لشاميما بيجوم (19 عاما) بالعودة إلى بريطانيا بعدما تزوجت أحد مقاتلي تنظيم داعش في سورية.

وتزايدت الانتقادات بعدما وردت تقارير مؤكدة عن وفاة وليد بيجوم (3 أسابيع) في مخيم الهول للاجئين في شمال شرق سورية.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق