اخبار الحوادث

“استلفت فلوس عشان أعالج زوجة أخويا”.. قصة غارمة بعد الإفراج عنها بمبادرة “السيسي”



كتب ـ محمد الصاوي:

أعد قطاع الإعلام والعلاقات بوزارة الداخلية فيديو يرصد لحظة الإفراج عن عدد من الغارمات؛ تنفيذًا لقرار الرئيس عبدالفتاح السيسي، بشأن العفو عن باقي العقوبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد الأم والمرأة المصرية.

وقالت إحدى المفرج عنهن وتدعى "نجوى"، إنها استدانت للإنفاق على علاج زوجة شقيقها التي تعرضت للمرض، إلا أنها توفت بعد رحلة قصيرة مع المرض، وتركت خلفها طفلين.

"كان لازم اصرف عليهم، وأربيهم عشان أبوهم ظروفه المادية صعبة ومش بيشتغل"، هكذا بررت "نجوى" دوافعها لاستدانة المال من عدة أشخاص مقابل التوقيع لهم على إيصالات أمانة تضمن حقوقهم.

لم تستطع نجوى رد الأموال التي حصلت عليها فرفع أصحابها دعوى ضدها حُبست بمقتضاها داخل السجن.

وأفرجت الداخلية عن 70 غارمة ضمن مبادرة الرئيس السيسي "سجون بلا غارمين أو غارمات" بمناسبة الاحتفال بعيد الأم، بعد سداد مديوناتهم بتمويل من صندوق تحيا مصر، حيث وصلت عقوبة بعض السيدات المفرج عنهن إلى الحبس 34 سنة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق