اخبار مصرالأخبار المصرية

“صناعة النواب” توصي بعقد اجتماع لوضع ضوابط سلامة الغذاء



كتب – أحمد علي:

أوصت لجنة الصناعة في مجلس النواب، برئاسة المهندس محمد فرج عامر، بضرورة عقد اجتماع مع وزير الزراعة عزالدين أبوستيت؛ للتأكد من وجود ضوابط تتفق مع معايير سلامة الغذاء العالمية، ويتوافق مع قواعد وزارة الصناعة بمشاركة الهيئة القومية لسلامة الغذاء.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب اليوم الأحد، لمناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب المهندس محمد فرج عامر، بشأن عدم تنفيذ دولة السودان لقرار رفع الحظر على الصادرات المصرية إليها وعدم وجود إجراءات حكومية لحل هذه المشكلة، وطلب الإحاطة المقدم من النائب محمد زكريا محيي الدين، بشأن اشتراطات السعودية لإدراج المصانع المصرية بـ "القائمة البيضاء" للسماح بدخول صادراتها مما يؤثر سلبيًا على الصادرات المصرية خاصة وأن السوق السعودية من أهم وأكبر الأسواق المستوردة للصناعات الغذائية المصرية حسبما ورد بطلب الاحاطة.

وقال فرج عامر: "لا توجد تجارة حرة في العالم بل توجد تجارة عادلة، تهدف لوقف الصادرات من المنبع، ولو ألقينا اللوم على غيرنا وتجاهلنا أنفسنا فلن نتقدم".

وقدم "عامر"، مقترحًا جديدًا : "أتمنى غلق المكاتب الاقتصادية المتخصصة في التصدير حتى في الصين قفوا الحكاية دي لأن ممكن واحد يعمل نصبة أو خطفة ويجرى، وتم تصدير زجاجات فيها زبالة لليبيا وعملت لنا مشكلة كبيرة، مشددًا على ضرورة القضاء على ظاهرة صبي المستخلص الذي يتسبب في مشكلات عديدة في التصدير للدول الخليجية والأوروبية".

وأكد أن "التهاون في سلامة الغذاء هو تهاون في صحة الإنسان ولا نطالب الدول سوي في عدم التشدد في الإجراءات وليس إخلال، قائلا: مصر مش هينصلح حالها إلا لو اهتمينا بالصناعة والزراعة والتصدير وادعوا أن يكونوا تحت رعاية رئيس الجمهورية، وفِي زيارتنا للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، قال المستثمرين إن الفريق مهاب مميش، استمع لنا وحل ٢٨ مشكلة وبالفعل زاد عدد المصانع التي تم بناؤها وحلت مشكلات مستثمريها عن ١٠٠ مصنع".

وتابع: "في منتجات لو مصدرنهاش الفلاح مش هيكسب زى الطماطم، لأن السوق العالمى أكبر من السوق المصري"، كما لفت إلى أن "اللي يستورد منك بيحسب بك الدعم الذي تحصل عليه ويشاركك فيه ويخصمه منك حتى ولو لم تأخذه انت كمُصنع".​

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق