اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصري

بسبب “كازينو كرودفورد”.. قصة نزاع مصلحة الضرائب مع فندق “نايل ريتز”




كتبت- شيماء حفظي:

قال عمرو عطية، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للفنادق، لمصراوي، إن شركته تسعى لإنهاء خلافها مع مصحلة الضرائب بشأن فرض ضريبة قيمة مضافة على إيرادات كازينو فندق النايل ريتز كارلتون التابع لها.

وأضاف عطية "لدينا نزاع مع مصلحة الضرائب لكننا نسعى لحل الأزمة التي بدأت نتيجة فرض المصلحة 14% قيمة مضافة على إيرادات الكازينو بخلاف الضرائب العادية التي يتم احتسابها على هذه الإيرادات".

"ندفع 50% من إيرادات الكازينو للحكومة، والمصلحة تريد فرض 14% ضريبة أخرى على باقي الإيرادات.. الخلاف على هذه الضريبة وأحالونا لنزاع تهرب ضريبي" بحسب رئيس الشركة.

وقالت الشركة في بيان للبورصة اليوم، إن مجلس الإدارة وافق على سداد مستحقات الضرائب الخاصة بكازينو "فندق النايل ريتز" لوقف عداد الضريبة الإضافية من قبل مكافحة التهرب الضريبي، لإظهار حسن نية الشركة من أجل تعديل موقف الشركة تمهيدًا للتفاوض مع جينتنج لكازينو الألعاب وتمهيدًا للعرض على الوزير المختص للتصالح، بحسب البيان.

وبحسب البيان رأت اللجنة المعنية بدراسة هذا الموضوع ضرورة سداد باقي القيمة الأصلية للضريبة والمدرجة لدى الإدارة المركزية لمكافحة التهرب الضريبي في الوقت الحالي والتي تبلغ نحو 34.8 مليون جنيه تم سداد مبلغ 1.5 مليون جنيه ليكون باقي المستحق بمبلغ 33.3 مليون جنيه.

ومصر للفنادق إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما، التابعة لقطاع الأعمال العام، وتقوم بكافة الأنشطة السياحية والفندقية بما فى ذلك إنشاء وشراء وبيع الفنادق والمصايف والمشاتى والمنتجعات السياحية.

وقال رئيس الشركة، إن مصلحة الضرائب أحالت نزاعها مع الشركة بشأن ضريبة القيمة المضافة إلى محكمة التهرب الضريبي، وإن شركة مصر للفنادق تعكف حاليا مع مستشارين قانونين لدراسة الدفاع عن نفسها، لكن مستشارين ضريبيين رأوا أن تدفع الشركة الضرائب "تحت الحساب" لإنهاء نزاع التهرب الضريبي والتفاوض مع المصلحة.

وافتتحت شركة مصر للفنادق، في أكتوبر 2016، كازينو ألعاب كرودفورد، بالتعاون مع شركه "جينتينج" بالمملكة المتحدة، التي ضخت ما يقرب من 3.2 مليون دولار في تجهيز النادي بأحدث المعدات والتجهيزات لمنافسة أكبر الأندية الخاصة حول العالم، ويضيف مركزا ترفيهيا جديدا للفندق، بحسب بيان سابق للشركة.

وبعد افتتاحه ساهمت إيرادات الكازينو، في تحول شركة مصر للفنادق من الخسارة للربحية في الربع الأول من العام المالي الماضي 2017 – 2018، بحسب بيان سابق من الشركة للبورصة.

كما دعمت زيادة حصة الكازينو، موقف الشركة المالي خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، وساهم في زيادة أرباحها بنسبة 40% لتصل إلى 124.03 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو إلى ديسمبر الماضي، مقابل أرباح بلغت 88.6 مليون جنيه في الفترة المقارنة من العام المالي الماضي، وفقا لبيان من الشركة يناير الماضي.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق