أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

مليارات تحت الأرض.. صراع العالم المقبل على ثروات كوريا الشمالية




في العلوم الجيوسياسية، تضع الدول في علاقاتها مع نظرائها مبدأ الاستفادة والمصلحة كأساس في التعامل، ولكن عندما يتعلق الأمر بكوريا الشمالية، فإن صراع المصالح يدور في الخفاء نظرا للعقوبات الدولية المفروضة على زعيم بيونج يانج.
وباعتبارها بلدا منعزلا لم تنجح كوريا الشمالية في استغلال الموارد الضخمة التي تمتلكها تحت الأرض، بما جعلها محط أنظار من الدول الكبرى التي تسعى للوصول إلى مصادر الطاقة وحولها إلى صداع في رأس الباحثين عنها، لما يحيط بالدولة الكورية من اضطرابات.
ومن ضمن العناصر الطبيعية التي تمتلكها كوريا الشمالية "الإربيوم، الثوليوم، السيريوم، السماريوم، الليثيوم"، والملاحظ أن العديد من التطورات التكنولوجية التي تحققت على مدى العقود القليلة الماضية تحتوي على عناصر مستمدة من العناصر الموجودة لدى كوريا الشمالية.
وتشير الدراسات الحديثة إلى أن كوريا الشمالية تمتلك أكبر احتياطيات أرضية نادرة في العالم، ولكن لا يمكن استغلالها خلال الوقت الحالي باعتبار أن البلد معزولة عن الأسواق الخارجية، ولم تطور بعد مشروعات تحتاج إلى إنتاج الطاقة من المعادن الموجودة تحت أراضيها.
ومن ضمن ثروات كوريا الشمالية، نحو 216.2 مليون طن من أكاسيد الأرض النادرة، أي ضعف الاحتياطيات العالمية المعروفة، ووفقًا لتقرير شركة كوريا للموارد (KORES)، تمتلك كوريا الشمالية كميات هائلة من المغنتسيت (ستة مليارات طن)، والجرافيت (ملياري طن)، والحديد خام (خمسة مليارات طن) والتنجستن (250,000 طن).
وقالت بيونج يانج إنها تستطيع استغلال ما يصل إلى عشرين مليون طن من العناصر الموجودة لديها، مع الصين كمشتري محتمل لها، مع اعتبار أن تلك المعادن الأرضية النادرة ضرورية أيضًا لأنظمة الأسلحة الأمريكية والروسية، وبالأخص نظام الدفاع الجوي الأمريكي (THAAD) والذي يتطلب عناصر أرضية نادرة، كما يتطلب نظام الدفاع الصاروخي الروسي S-400 وS-500.
وبحسب مجلة "ناشونال إنترست" الأمريكية فإنه شيء يبدو أنه قادر على منح الفرصة لاستغلال المعادن في باطن الأرض في كوريا الشمالية لأغراض خارجية، إلا من خلال الاتفاقات الدولية الممكنة، ورفع العقوبات، أو التدخل العسكري كحالة قصوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق