أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

تركيا: الحوار هو الطريق لإنهاء الانقسام في ليبيا




أنقرة (د ب أ)

طالب المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، حامي أقصوي، اليوم الخميس، بضرورة "الامتناع عن التحركات التي تخل بروح الوفاق الوطني في ليبيا".

وأكد أقصوي، في رد على سؤال حول التحركات العسكرية غربي ليبيا، نقلته وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية اليوم، أن بلاده تتابع عن قرب تلك التحركات خلال الأيام القليلة الماضية.

وأعرب عن اعتقاده بعدم إمكانية إنهاء الانقسام في ليبيا، إلا "عبر الحوار بين الجهات الفاعلة في البلاد"، مشيرا إلى دعم بلاده للمؤتمر الوطني الليبي الجامع المرتقب.

وتنظم بعثة الأمم المتحدة، مؤتمرا للحوار في مدينة غدامس الليبية (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل الجاري، ضمن خارطة طريق أممية لحل النزاع في البلد العربي الغني بالنفط.

وفي وقت سابق الخميس، أعلن المشير خليفة حفتر، الذي عينه مجلس النواب قائدا للجيش الوطني الليبي رسميا انطلاق عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس.

من جانبه، كلف فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، رئاسة أركان القوات الجوية، بتنفيذ طلعات جوية واستعمال القوة للتصدي لكل ما يهدد حياة المدنيين، في إشارة إلى قوات حفتر.

وفي السياق ذاته، أعلنت قيادات وثوار من مدينة مصراتة (200 كلم شرق طرابلس) استعدادهم الفوري لوقف تحركات قوات حفتر في المنطقة الغربية.

ورفعت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق، حالة الطوارئ الى الدرجة القصوى، وأصدرت تعليماتها لكافة الأجهزة والوحدات الأمنية بالتصدي بقوة وشدة لأي محاولات تهدد أمن طرابلس.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق