اخبار مصرالأخبار المصرية

بروتوكول تعاون “مصري- إماراتي” لتنفيذ المشروعات القومية والتنموية




كتب- محمد سامي:

شهد الدكتور محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، وسمو الشيخ طحنون بن سعيد آل نهيان، بحضور السفير جمعة مبارك الجنيبي، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة في مصر مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركة تان جروب لتمثيل الشركات والشركة الإماراتية المصرية للتنمية والاستثمار وشركة القلعة للاستثمار والوساطة التجارية، للتعاون في مجال الاستثمار والتصنيع المشترك، بديوان عام الوزارة.

وحسب بيان، الأربعاء، شهد اللقاء إجراء تقديم عن وزارة الإنتاج الحربي وهيكلها التنظيمي ومنتجاتها، واستعراض أوجه التطوير في مختلف المجالات وإقامة مشروعات صناعية لنقل وتوطين التكنولوجيات بالتعاون مع الشركات العالمية كما تم استعراض المشروعات التي يتم تنفيذها بالتعاون مع الشركات الإماراتية، وتم تأكيد أن الوزارة ترحب بأي تعاون مع مختلف الجهات من أجل المساهمة في تنفيذ المشروعات التنموية وزيادة فرص الاستثمار بمصر.

يهدف البروتوكول إلى التعاون بين شركات الإنتاج الحربي والشركات الإماراتية في تنفيذ عدد من المشروعات ومنها نقل التكنولوجيا الحديثة إلى شركة المعصرة للصناعات الهندسية (مصنع 45 الحربي) في مجال تصنيع مهمات الربط، وتبادل (الوسائط، التطبيقات التكنولوجية، الدراسات، التقارير، الإصدارات والأبحاث الصادرة المتوفرة لدى الطرفين بمجالات الاهتمام المشترك).

تمثل الشركة الإماراتية المصرية للتنمية والاستثمار (إيديكو) كياناً قانونياً لمجموعة من الشركات الإماراتية التي تعمل على تلبية الاحتياجات المتزايدة في مجال تقنيات المعلومات ودعم فكرة التصنيع المشترك والبحث عن فرص استثمارية في المشروعات العملاقة التي يتم تنفيذها في الفترة الحالية في مصر والتي تتبنى القيادة السياسية أسلوب العمل فيها بالاستثمار في البنية التحتية وكذا البنية المعلوماتية في المدن الجديدة وترشيد ودعم الاستخدام الأمثل للموارد الحالية وتعظيم الفائدة منها والتكامل بين القطاع الخاص والحكومي وقطاع الأعمال العام، كما ستقوم الشركة بإيجاد فرص تسويقية لمنتجات شركات الإنتاج الحربي وذلك بواسطة ممثلها بالإمارات ومنطقة الخليج.

وخلال اللقاء أعرب الشيخ طحنون بن سعيد آل نهيان أن توقيع بروتوكول التعاون يعكس اهتمام الجانب الإماراتي بالمساهمة في الطفرة الاقتصادية الملموسة بمصر والمشاركة في فرص الاستثمار الواعدة بالسوق المصري، مؤكداً على أن الحرص على التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي يأتي في إطار ما تمتلكه شركاتها التابعة من إمكانيات تكنولوجية وتصنيعية وفنية وبحثية وبشرية وبنية تحتية بالإضافة إلى ما تتمتع به من سمعة طيبة والسرعة والدقة في أداء الأعمال الموكلة إليها واشتراكها في تنفيذ العديد من المشروعات القومية ومشروعات التنمية بمصر، الأمر الذي يساهم في نجاح هذا التعاون المشترك لتنفيذ مشروعات تخدم كلا الجانبين وأضاف أنه يوجد العديد من المؤشرات التي تعكس وجود فرص واعدة لإقامة شراكة صناعية بين الجانبين في مختلف المجالات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق