أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

مدير الإستخبارات الكندية يعرب عن قلقه من تزايد أعداد المتطرفين في كندا

أوتاوا – (أ ش أ):

أعرب مدير وكالة الاستخبارات الكندية دافيد فينيو عن قلق جهازه بشأن تزايد عدد المنتمين لليمين المتطرف ودعاة تفوق العرق الأبيض الناشطين في كندا.

وفي حديثه أمام جلسة استماع للجنة الأمن القومي والدفاع بمجلس الشيوخ الكندي اليوم قال فينيو إن التهديد الذي يمثله التطرف العنيف ودعاة تفوق العرق الأبيض يشكل أولوية بالنسبة للوكالة.

ومن جانبها قالت وزيرة الخارجية كريستيا فريلاند إن الحركات التي تدعو إلى تفوق العرق الأبيض تشكل تهديدا حقيقيا للديمقراطية الليبرالية الغربية معربة عن اعتقادها أنها تمثل تهديدا حقيقيا وخطيرا في كندا وفي العديد من بلدان العالم الأخر

واشارت فى هذا الصدد إلى الهجوم المسلح على مسجد مدينة كيبيك الذي أودى بحياة ستة أشخاص وإصابة خمسة آخرين بجروح و الهجوم على مسجد مدينة كرايست تشرتش في نيوزيلندا في 15 مارس الماضي والذي أودى بحياة 50 شخصا.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق