أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

إعدام 4 مسئولين بكوريا الشمالية تسببوا في فشل قمة “ترامب وكيم” الثانية




سلطت صحيفة "ديلي أكسبريس" الضوء على 4 مسئولين أعدمتهم كوريا الشمالية رميًا بالرصاص عقب فشل القمة الأمريكية، بتهمة تسريب معلومات عن قمة "ترامب وكيم" في فيتنام قبل حدوثها مما أدى إلى فشلها.
وبحسب الصحيفة البريطانية، أعدمت الدولة 4 مسئولين بوزارة الخارجية بعد فشل قمة كيم جونج أون ودونالد ترامب الأخيرة، التي عقدت في فبراير الماضي في فيتنام، وذلك رميًا بالرصاص في بيونج يانج في وقت سابق من الشهر الجاري.
ووفقًا لوكالة آسيان بريس اليابانية، انتشرت شائعات بأن كوريا الشمالية اتهمت المسئولين ببيع معلومات إلى الولايات المتحدة قبل القمة، مما تسبب في فشل القمة الثانية بين كوريا الشمالية وأمريكا.
وأشارت الصحيفة إلى أن المسئولين الذين تم إعدامهم من بينهم دبلوماسي من سفارة كوريا الشمالية في هانوي، وحضر الإعدام أعضاء من حزب العمال الحاكم في كوريا والجيش الشعبي الكوري.
وفي فبراير الماضي أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون لم يتوصلا إلى اتفاق في القمة الثانية التي جمعت بينهما في العاصمة الفيتنامية هانوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق