اخبار البورصة

سهم البريد الملكى البريطانى يفتتح تداولاته بقوة ويزيد الجدل حول سعره


ارتفع سهم هيئة البريد الملكية فى بريطانيا نحو 40% فوق سعر الإصدار فى أول تداول له فى البورصة اليوم الجمعة، مما يزيد الجدل حول ما إذا كان قد تم تسعيره عند مستوى منخفض أكثر من اللازم، لضمان نجاح عملية الخصخصة.
وأدت زيادة سعر السهم إلى ارتفاع قيمة المؤسسة التى يقارب عمرها 500 عام إلى 4.5 مليار جنيه استرلينى (7.2 مليار دولار) فى واحدة من أكبر عمليات الخصخصة التى شهدتها بريطانيا خلال عقود.
وجاء ارتفاع سعر السهم بعد انتقادات من حزب العمال المعارض بأن الحكومة تجور على دافعى الضرائب.
وبلغ السهم مستوى مرتفعا عند 456 بنسا فى التداولات المبكرة، بعد بيع حصة أغلبية فى طرح فاق فيه حجم الطلب حد الاكتتاب بكثير، وقد جرى تسعير السهم عند 330 بنسا، وهو ما حقق للحكومة 1.7 مليار جنيه استرلينى قبل خصم الرسوم.
وبعد تلقى طلبات بقيمة نحو 27 مليار جنيه استرلينى لشراء الأسهم المعروضة البالغة قيمتها 1.7 مليار جنيه، خصصت الحكومة 33% من المعروض للعامة، والباقى للمؤسسات الاستثمارية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!