اخبار الحوادث

صاحب محل الحلاقة يطلب تطليق دعاء: “زوجتي كاذبة”



كتبت- فاطمة عادل:

تقدم "عصام. م"، بدعوى قضائية ضد زوجته أمام محكمة الأسرة بزنانيري، للمطالبة بتطليقها لما وقع عليه من ضرر، مبررًا طلبه: "مراتي كدابة وعلى طول بتقول كلام مبيحصلش، وناس كتير بتيجي تسألني عن حاجات معرفهاش والسبب مراتي".

الزوج صاحب الـ 33 سنة، -يمتلك محلًا للحلاقة-، يروي تفاصيل ارتباطه بزوجته قائلًا: "تزوجت من " دعاء. س" 30 سنة، ربة منزل، بعد قصة حب، فهي إبنة صديق والدي بنفس العمل، وحلمت بالمعيشة معها منذ سنوات، بعدما تخيلتها بكل الصفات الجميلة، وبالفعل تظاهرت بكل هذه الصفات -الاحترام والتدين والجدعنة- التي جعلتني أتمسك بالزواج منها، وبالفعل تزوجنا وظل زواجنا قرابة العام ونصف ولكن بدون إنجاب.

وتابع الزوج: "في بداية الزواج كنت أشعر بالراحة التامة معها، لكني لم أكن أعلم أنها تكذب إلا بعد ظهور الحقيقة وإطلاقها إشاعة حملها، وعندما تحدثت معها اكتشف عدم حملها وأنها تتحدث بدون أي تأكيد من الدكتور الذي تتابع معه".

يشكو "عصام" زوجته قائلاً: "انقلبت حياتنا الزوجية بعد هذا الموقف، ولم تقتنع زوجتي بأهمية تغيير حياتها للأفضل، والابتعاد عن الكذب، لكن كل ذلك يحدث دون فائدة فكلما واجهتها بكذبها تقوم بالإمساك بالمصحف وتبدأ في القسم بعدم تكرار ذلك ثانية، والغريب في الأمر أنه بذات اليوم تعود إلى كذبها".

يكمل الزوج حديثه: "بعد معاناة شديدة مع زوجتي استمرت عام ونصف حاولت معالجتها بالانقطاع عنها، إلا أنها لم تتأثر، فقمت بضربها وإهانتها أمام الأشخاص القريبين منها، حتى لا تكذب ثانية، لكنها دون فائدة فهي مقتنعة بأسلوبها في الحياة".

يختتم: "بعد صبر طويل شعرت باستحالة المعيشة معها فقمت بالعودة إلى منزل أهلي، وبعد مفاوضات عديدة وجدت نفسي وبدون إحراج أذهب إلى محكمة الأسرة للتخلص منها، وبالفعل أقمت دعوى تطليق للضرر منها، وحملت رقم4257 لسنة 2018، ولا تزال منظورة لم يتم الفصل بها حتى الآن".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق