اخبار سوريا

قتلى وجرحى في انفجار سيارتين مفخختين بريف دمشق


أفادت شبكة “سوريا مباشر” بسقوط 42 قتيلاً على الأقل، الجمعة، في انفجار سيارتين مفخختين في وادي بردى بريف دمشق. وكان “المرصد السوري لحقوق الإنسان” والإعلام الرسمي السوري، قد أفادا بحدوث انفجار شديد نتج عن سيارة مفخخة قرب مسجد في قرية سوق وادي بردى الواقعة شمال غرب دمشق، أسقط عدداً كبيراً من القتلى والجرحى، محدداً الحصيلة بـ20 شخصاً. ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مدير المرصد رامي عبدالرحمن قوله إن عدداً من المصابين من الأطفال. من جهته، بث التلفزيون الرسمي السوري في شريط إخباري عاجل أن “إرهابيي جبهة النصرة (المتطرفة المرتبطة بالقاعدة) فجّروا سيارة مفخخة قرب مسجد أسامة بن زيد في سوق وادي بردى بريف دمشق، وأنباء أولية عن شهداء وجرحى”. ويستخدم نظام الرئيس بشار الأسد والإعلام الرسمي عبارة “إرهابيين” للإشارة إلى مقاتلي المعارضة الذين يقاتلون القوات النظامية في النزاع المستمر منذ 31 شهراً. وشهدت مناطق عدة من سوريا تفجيرات بسيارات مفخخة، بعضها يقودها انتحاريون، أدت إلى مقتل المئات. وأدى النزاع السوري إلى مقتل أكثر من 115 ألف شخص، بحسب المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقراً ويقول إنه يعتمد على شبكة من الناشطين والمصادر الطبية في كل سوريا.  

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!