اخبار الحوادث

“تاجر في أعضاء البسطاء”.. المشدد ٥ سنوات لصاحب مستشفى خاصة في أبوالنمرس



كتب –صابر المحلاوي:

عاقبت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، صاحب مستشفى خاصة، بالسجن المشدد ٥ سنوات وغرامة ١٠٠ ألف جنيه، لاتهامه بالاتجار في الأعضاء البشرية في منطقة أبوالنمرس.

وقضت المحكمة بغلق المنشأة الطبية لمدة سنة، ومصادرو الأموال والأمتعة المضبوطة في القضية.

كان قطاع الأمن الوطني بالتعاون مع رجال الأمن بالجيزة قد ألقوا القبض على المتهمين في قضية التجارة بالأعضاء البشرية في منطقة أبوالنمرس بالجيزة، وبينهم أطباء وممرضون وعمال وسماسرة، وبحوزتهم مبالغ مالية كبيرة بلغت نحو مليون جنيه، كما أن المستوصف الطبي غير مرخص.

وأوضحت التحقيقات أن المتهمين شكلوا عصابة لتجارة الأعضاء مستغلين حاجة البسطاء، حيث يقوم السمسار باستقطاب الضحية من المناطق الريفية والشعبية، بينما يجري الممرضون، والأطباء، الفحوصات الطبية اللازمة لهم، ومن ثم شراء أعضائهم وبيعها لغيرهم من القادرين.

وذكرت التحقيقات أن قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية تمكن من ضبط المتهمين أثناء قيامهم بإجراء عملية جراحية لاستئصال كلى، وجزءًا من الكبد لأحد المواطنين، تمهيدًا لزرعها لسيدة عربية الجنسية، مقابل ١٠ آلاف دولار.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق