اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار الحوادث » “الابن كتفه.. والأم خلصت”.. قصة “كوافيرة” قتلت زوجها بعد 17 سنة زواج
“الابن كتفه.. والأم خلصت”.. قصة “كوافيرة” قتلت زوجها بعد 17 سنة زواج
"الابن كتفه.. والأم خلصت".. قصة "كوافيرة" قتلت زوجها بعد 17 سنة زواج

“الابن كتفه.. والأم خلصت”.. قصة “كوافيرة” قتلت زوجها بعد 17 سنة زواج

03 مايو 2019


كتب – محمود السعيد:

لم تتحمل "نادية" كوافيرة، كثرة طلب زوجها العاطل للأموال بالإضافة إلى التشاجر معها بسبب عودتها في وقت متأخر من العمل، فقررت قتله بمساعدة نجلها الأكبر والادعاء بوفاته "طبيعي" لكنَّ حيلتها لم تنطلِ على مفتش الصحة الذي كشف الجريمة.

منذ 17 عامًا تزوج "علاء. م" جارته بمنطقة البساتين "نادية. ا" بعد قصة حب جمعت بينهما، وأنجبا 3 أطفال (مصطفى ورحمة وشهد)، لم يعكر صفو الحياة بين الزوجين سوى قلة الأموال التي يكسبها من عمله باليومية على "تاكسي".

استمرت الضغوط على الأسرة، فتراكمت الديون على الأب، ما دفعه لترك منزله (إيجار قديم) للحصول على أموال يسدد بها دينه، ثم انتقلوا منذ عامين إلى شقة متواضعة (إيجار جديد) بالطابق الأخير لأحد العقارات بشارع حسان دياب في منطقة البساتين جنوبي القاهرة.

طلبت نادية من زوجها النزول للعمل في كوافير يبعد عدة شوارع عن منزلهم، فرفض، لكّنه قبل لاحقًا بعدما أصبح عاطلًا عن العمل إثر قيام مالك التاكسي ببيعه.

مع عدم خروج الزوج من المنزل لأكثر من 6 أشهر، بدأ يتشاجر مع زوجته بسبب مواعيد العمل، يقول "نبيل" جار المجني عليه: "كانت تخرج الصبح حوالي 3 ساعات.. وتيجي لحد العصر وتنزل تاني الشغل وترجع بالليل".

تدخل الجيران عدة مرات للصلح بين علاء وزوجته، إلا أن تعرّض الزوجة للضرب مساء قبل الأحد الماضي، دفعها للتخطيط لقتل زوجها والتخلص من عبئه.

"ماما قالتلي روحي اشتري البرشام عشان بابا تعبان"، كلمات دفعت الابنة رحمة 12 سنة إلى التوجه سريعًا إلى إحدى الصيدليات القريبة لشراء "منوم" كتبته لها والدتها.

في التاسعة صباح الإثنين الماضي، كان الهدوء يعم شارع حسان دياب إلا من صوت تجمع بعض النسوة حول أحد الأفران، قطعته صرخات متتالية من "الكوافيرة": "الحقوني.. جوزي مات"، هرول الجيران إلى شقتها لاستبيان الأمر.

"الراجل دا مش ميت طبيعي" كلمات رددها مفتش الصحة الذي استدعاه "محسن" جار المجني عليه، طالبًا منهم إبلاغ ضباط قسم شرطة البساتين، الذين انتقلوا على الفور لمحل الواقعة.

معاينة النيابة لجثة المجني عليه أظهرت آثار تقييد على قدميه، بالإضافة إلى علامات زرقاء من أثر خنق الضحية بـ"حبل" حتى الموت.

وألقى ضباط مباحث قسم البساتين القبض على المتهمة "نادية. ا" ونجلها الأكبر لاتهامهما بقتل زوجها خنقًا، وتمت إحالتها للنيابة.

واعترفت المتهمة في التحقيقات أنها خططت لقتل زوجه منذ أسبوعين بسبب كثرة مطالبته لها بالأموال ورفضه تأخرها في العمل رغم إنه عاطل منذ فترة طويلة ولا يبحث عن عمل قائلة: "عايزني أصرف عليه.. ومش عاوزني اتأخر في الشغل".

وأضافت المتهمة في التحقيقات أنها ليلة الحادث وضعت "المنوم" لزوجها في كوب شاي، وعندما تعرض للإغماء طالبت نجلها الأكبر "مصطفى" بتقييده من قدميه ويديه خشية استيقاظه فجأة، واستخدمت "حبل" لخنقه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وقررت النيابة حبس المتهمة ونجلها 15 يومًا على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، وطلبت تقرير الطب الشرعي بشأن تشريح جثة المجني عليه.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم