أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

الخارجية الفلسطينية: إفراج الاحتلال عن قاتل “الشهيدة عائشة” يكشف زيف محاكمه




رام الله – (أ ش أ)

قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، إن إفراج سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن قاتل الشهيدة عائشة الرابي يكشف مجددًا للمجتمع الدولي والجنائية الدولية وغيرها من المحاكم المختصة زيف وكذب محاكم الاحتلال وتدابيرها وبعدها الكامل عن أي قانون، وأنها كمنظومة قضائية جزء لا يتجزأ من منظومة الاحتلال .

وطالبت الوزارة – في بيان صادر عنها اليوم الثلاثاء – الجنائية الدولية الإسراع في فتح تحقيق رسمي في جرائم الاحتلال ومستوطنيه بما فيها جريمة قتل الشهيدة الرابي، ومحاسبة من قام بها ومن يقف خلفه من عصابات ومسئولين إسرائيليين.

وكانت وزارة الخارجية والمغتربين أدانت بأشد العبارات أقدام سلطات الاحتلال وأذرعها القضائية اطلاق سراح المستوطن المجرم قاتل الشهيدة عائشة الرابي تحت حجج وذرائع واهية.

واعتبرت الخارجية أن سلطات الاحتلال لن تستطيع بأي شكل من أشكال إخفاء غياب القانون والازدواجية العنصرية الواضحة في التعامل مع الفلسطينيين.

وأكدت الوزارة أن هذا القرار ليس الأول ولن يكون الأخير الذي تتخذه محاكم الاحتلال في إخلاء سبيل عشرات المجرمين والقتلة من المستوطنين وجنود الاحتلال الذين ارتكبوا جرائم قتل بحق الفلسطينيين دون أي مبرر، سوى الكراهية والعنصرية والتطرف.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق