اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار الاقتصاد العالمي » بعد تراجع التضخم.. ما توقعات أسعار الفائدة في اجتماع المركزي المقبل؟
بعد تراجع التضخم.. ما توقعات أسعار الفائدة في اجتماع المركزي المقبل؟
بعد تراجع التضخم.. ما توقعات أسعار الفائدة في اجتماع المركزي المقبل؟

بعد تراجع التضخم.. ما توقعات أسعار الفائدة في اجتماع المركزي المقبل؟

09 مايو 2019


كتب- مصطفى عيد:

توقع بنكا استثمار فاروس وشعاع أن يبقي البنك المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير خلال الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية بالبنك الخميس بعد المقبل 23 مايو الجاري.

وقال بنك الاستثمار فاروس في تقرير له اليوم الخميس: "نتوقع أن تبقى معدلات الفائدة في حالة تثبيت حتى الربع الرابع من 2019، والذي نتوقع أن يشهد خفض بمقدار بين 100 و200 نقطة أساس".

وقال بنك الاستثمار شعاع: "أنماط التضخم الحالية والمتوقعة لا تدعم أي تخفيض لأسعار الفائدة قريبا. من المتوقع أن تؤدي مواسم رمضان والعيد التي ستتبعها إجراءات الضبط المالي إلى استمرار الضغوط التضخمية".

وأضاف شعاع في تقرير له اليوم: "نعتقد أن البنك المركزي قد يفضل إبقاء أسعار الفائدة على حالها حتى نهاية العام، ويمكنهم التفكير في إجراء تخفيض لأسعار الفائدة بحلول نوفمبر أو ديسمبر إذا كان المشهد الهام داعما لذلك".

وكان البنك المركزي ثبت أسعار الفائدة في ثاني اجتماعات لجنة السياسة النقدية خلال العام الجاري في 28 مارس الماضي، عند 15.75% للإيداع، و16.75% للإقراض، وذلك بعد أن خفضها 1% في 14 فبراير.

وتأتي توقعات بنكي الاستثمار بتثبيت أسعار الفائدة رغم إعلان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الخميس، تراجع معدلات التضخم للشهر الثاني على التوالي خلال أبريل الماضي.

وتراجع معدل التضخم السنوي لإجمالي الجمهورية خلال أبريل إلى 12.5% مقابل 13.8% في شهر مارس الماضي، بحسب بيان جهاز الإحصاء اليوم، كما انخفض معدل التضخم الشهري إلى 0.4% في أبريل مقابل 0.9% في مارس.

ومن المنتظر رفع أسعار الوقود خلال فترة أقل من 40 يوما من الآن، حيث تلتزم الحكومة بالوصول بأسعار المنتجات البترولية إلى مستوى التكلفة قبل منتصف يونيو المقبل، على أن تطبق آلية التسعير التلقائي لهذه المنتجات لتجنب تأثير تحركات الأسعار العالمية للبترول على دعم المواد البترولية في الموازنة.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم