أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

11 دولة بمجلس الأمن تحذر من كارثة في إدلب




نيويورك (د ب أ)

أعربت ألمانيا وبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة وسبعة أعضاء آخرون في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، عن قلقهم البالغ من "كارثة إنسانية محتملة" إذا ما جرت عملية عسكرية واسعة النطاق في إدلب السورية.

وحثت تلك الدول جميع الأطراف على التمسك بالقانون الإنساني والامتثال لوقف إطلاق النار الذي اتفقت عليه روسيا، واحدة من المؤيدين الرئيسيين لسورية، وتركيا العام الماضي.

وتحدثت المجموعة بعد اجتماع عاجل مغلق دعت إليه ألمانيا والكويت وبلجيكا لمناقشة الغارات الجوية المكثفة التي تستهدف المناطق التي يسيطر عليها المقاتلون.

وتعزى الضربات، على نطاق واسع، إلى القوات الحكومية السورية وحلفائها الروس.

وكانت روسيا والصين وإندونيسيا وجنوب إفريقيا هم الدول الأعضاء الوحيدة في المجلس الذين لم يوافقوا على البيان.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق