اخبار الفن

كندة علوش تنعى كلبتها بحزن شديد: أغلى مخلوق على قلبي بعد أهلي.. اكتر حدا بيضحكني واكتر حدا مخلص مر بحياتي




عبّرت الفنانة كندة علوش عن حزنها الشديد بعد فقدان كلبتها “توفي”، بعد 8 سنوات عِشرة، ووصفتها بأنها أغلى شيء في حياتها بعد أهلها. وقالت الممثلة السورية عبر حسابها في “إنستغرام”: “مبارح راحت حبيبتي الصغيرة توفي أغلى مخلوق على قلبي بعد أهلي.. رفيقتي وبنتي اكتر حدا بيضحكني واكتر حدا مخلص مر بحياتي”. وأضافت: “طبعاً يلي بعمرن ما ربو كلب ما حيفهمو يلي عّم قولو وحيعتبرو كلامي مبالغ فيه ويلي ربى كلب حيفهم.. حيفهم شو يعني مخلوق صغير تكون انت كل العالم بالنسبة الو يستناك بالساعات بدون لا اكل ولا شرب.. بس تغيب بيطق من الزعل وبس ترجع عالبيت بيعمل حفلة.. بيسمع كلامك وشو ماعملت مابيزعل منك حب غير مشروط حب من غير مقابل بدون مطالب وبدون احكام وبدون عتب”.

كندة علوش تنعى كلبتها بحزن شديد: أغلى مخلوق على قلبي بعد أهلي.. اكتر حدا بيضحكني واكتر حدا مخلص مر بحياتي

وتابعت علوش كلماتها الحزينة قائلةً:” مخلوق مابدو منك شي غير انك تكون موجود حواليه وتحبو وبيرضى بالقليل.. ذكي ووفي ومخلص وبيدخل البهجة عالمكان الي بيكون فيه”. وأكلمت:”مابعرف كيف بدّي انساها وصوت خطواتا الصغيرة ورايي طول الوقت مابيفارقني.. 8 سنين ماغابت عني ولا لحظة الله يرحما RIP my little toffee”. واختتمت بالقول: “أمنيتي ألا أقرأ تعليقات سلبية ومسيئة”.

كندة علوش تنعى كلبتها بحزن شديد: أغلى مخلوق على قلبي بعد أهلي.. اكتر حدا بيضحكني واكتر حدا مخلص مر بحياتي

وعن كيفية موتها أوضحت علوش في إطار ردها على المعلقين بأنها توفيت نتيجة الفشل الكلوي. و
رغم أنها تمنّت ألا تقرأ تعليقات سلبية، إلا أن كثيرين بادروا بالسخرية منها بسبب حزنها الذي وصفه البعض بالمبالغ فيه، وذكروها بموت أناس كثر ولا يكون ردة فعلها بهذه الدرجة، بينما تضامن معها عدد من النشطاء ودعو لها بأن يصبرها الله على فراقها، ويخلفها خيرًا منها. على الجانب الآخر، ستعود كندة علوش للساحة الفنية من جديد، من خلال فيلم “أعز الولد” الذي يتم تجهيزه، وذلك بعد غياب بسبب ظروف حملها وولادتها لطفلتها الأولى من زوجها الممثل المصري عمرو يوسف. وفيلم “أعز الولد” من تأليف شريف نجيب وإخراج سارة نوح ويشارك في بطولته العديد من ضيوف الشرف، منهم عمرو يوسف ومنى زكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق