أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

مسئول إيراني: مستعدون لأي سيناريو والمواجهة ستضر بالشرق الأوسط




قال مسئول إيراني كبير، اليوم الأربعاء، إن طهران مستعدة لجميع السيناريوهات من "المواجهة إلى الدبلوماسية"، لكن الولايات المتحدة لا تستطيع أن تتحمل حربا أخرى في الشرق الأوسط.
وأضاف لـ"رويترز" أن أي صراع في المنطقة ستكون له "عواقب لا يمكن تصورها".
وأرسلت واشنطن قوات عسكرية إضافية إلى الشرق الأوسط بما في ذلك حاملة طائرات وقاذفات بي-52 وصواريخ باتريوت في استعراض للقوة في مواجهة ما قال مسئولون أمريكيون إنه تهديد إيراني للقوات والمصالح الأمريكية في المنطقة.
قال المسئول إن إيران لا تريد حربا في المنطقة.
وتفاقمت التوترات منذ هجمات على ناقلتي نفط سعوديتين وسفن أخرى قبالة سواحل الإمارات، إضافة إلى هجمات بطائرات مسيرة مفخخة على محطتين لضخ النفط في المملكة والتي أعلن الحوثيون الموالون لإيران في اليمن المسئولية عنها.
ولفت المسئول إلى أن "اندلاع مواجهة جديدة في المنطقة سيضر بالشرق الأوسط وما وراءه"، مضيفا أن "إيران والسعودية قوتان رئيسيتان يمكنهما العمل معا لضمان أمن المنطقة.
وأصدر الجيش الأمريكي، يوم الجمعة 10 مايو، تحذيرا شديد اللهجة من أن إيران ووكلاءها قد يستهدفون السفن التجارية في البحر الأحمر وباب المندب، حسب "رويترز".
وحذرت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية من سمّتهم الأعداء من مغبة أي تحركات عدائية محتملة، مشددة على أنها ستواجَه برد مؤلم يبعث على الندم.
ويذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب رد على تقرير "نيويورك تايمز" الأمريكية وخطة تحضرها واشنطن لإرسال 125 ألف جندي إلى الشرق الأوسط، قائلا، الثلاثاء: "هل من الممكن أن أفعل ذلك الآن؟ بالطبع، لكننا لم نخطط لذلك بعد"، على حد تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق