أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

حميدتي يبرئ قوات الدعم السريع ويعلن تفاصيل إطلاق النار على المتظاهرين




أعلن نائب رئيس المجلس العسكري السوداني محمد حمدان حميدتي، مساء اليوم السبت، ضبط المتورطين في أحداث فض الاعتصام بالقوة التي وقعت الأسبوع الماضي أمام مقر القيادة العامة للجيش ومحيطه، وسط الخرطوم.
وبرأ حميدتي قوات الدعم السريع من التورط في هذه الأحداث التي أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من المعتصمين وأفراد من الجيش.
وقال حميدتي في مأدبة إفطار بالخرطوم، إن المجلس العسكري وضع يده على القوات التي نفذت هجومًا بمنطقة الاعتصام في الخرطوم الأسبوع الماضي، وسيتم فضحهم للرأي العام المحلي والعالمي خلال اليوم.
كما أشار نائب رئيس المجلس العسكري إلى أن المتهمين سجلوا اعترافًا قضائيًا بالجريمة، بعد أن تم ضبطهم داخل مقر الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش ومحيطه.
وذكر حميدتي أن هناك حملة منظمة تجاه قواته "قوات الدعم السريع" يقف خلفها دول، موضحًا "هناك من يعتقد أنه يستطيع أن يؤثر فينا وينفذ أجندته عبرنا لكنه لن يستطيع فعل ذلك إطلاقًا".
ودعا حميدتي إلى إجراء انتخابات حرة ونزيهة بغض النظر عن من ستأتي به، مشيرًا إلى أنه لن يسمح بشراء السياسيين بأموال من الخارج لتمرير أجنداتهم غير الوطنية.
وشدد حميدتي على أن الشرطة ستقوم اعتبارًا من اليوم بمهامها في حفظ الأمن.
كما أكد حميدتي على استقرار الوضع الاقتصادي في البلاد، مشيرًا إلى وجود فائض بالبنك المركزي بملايين الدولارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق