أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

رئيس النمسا: إجراء انتخابات عامة مبكرة في سبتمبر بعد فضيحة الفيديو

فيينا – (د ب أ):

أعلن الرئيس النمساوي الكسندر فان دير بيلين اليوم الاحد أنه سيتم إجراء انتخابات عامة مبكرة في البلاد أوائل شهر سبتمبر المقبل، في أعقاب فضيحة شريط الفيديو التي أدت إلى انهيار الائتلاف اليميني الحاكم في البلاد.

وجاء الإعلان عن موعد الانتخابات عقب لقاء عقده الرئيس مع المستشار النمساوي زباستيان كورتس اليوم.

وأنهى كورتس تحالفه مع حزب الحرية القومي ودعا أمس السبت إلى إجراء انتخابات مبكرة في أقرب وقت ممكن، في أعقاب تفجر فضيحة فساد دفعت نائب المستشار وزعيم حزب الحرية اليميني الشعبوي، هاينتس-كريستيان شتراخه، إلى تقديم استقالته.

وأظهر شريط الفيديو، الذي كشفت النقاب عنه وسائل إعلام ألمانية مساء أمس الأول الجمعة، كيف تورط شتراخه مع ثرية روسية في عمليات فساد قبل انتخابات عام 2017، حيث اتفق معها على تدبير صفقات حكومية لصالحها إذا قامت بدعم الحزب للفوز بالانتخابات.

وأكد الرئيس اليوم إن إجراء الانتخابات أمر ضروري لإعادة الثقة في السياسة.

وقال المستشار كورتس: "الانتخابات الجديدة ليست رغبة، ولكنها ضرورة،" داعيا إلى استقرار سياسي خلال الفترة المقبلة لحين إجراء الانتخابات.

وأضاف كورتس أنه كان شكل الائتلاف الحاكم بين حزبه، حزب الشعب اليميني المحافظ، وحزب الحرية اليميني المتطرف، لأنه كان لديه انطباع أن الشركاء الأصغر كانوا على استعداد للخضوع لتغييرات جادة.

ولكن، حزب الحرية، بدلا من ذلك، "حطم سمعة بلادنا… لقد طفح الكيل".

وكان شتراخه أصر في خطاب استقالته على أنه لم يرتكب أي عمل غير قانوني، وندد بـ "استهداف سياسي" وراء الفخ الذي نصب له، على حد قوله.

المصدر: مصراوي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق