أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

مصادر يمنية: الحوثيون أغلقوا وسرقوا مراكز تجارية في صنعاء




صنعاء- (أ ش أ):

نفذت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران حملة مداهمات ضد التجار ورؤس الأموال في العاصمة اليمنية صنعاء، وأغلقت عددًا من المراكز والمحلات التجارية، تحت ذريعة تعامل هذه المراكز بالطبعة الجديدة من العملة المحلية التي أصدرتها الحكومة الشرعية , وقامت الميليشيات بمصادرتها.

ونقلت قناة "سكاي نيوز" اليوم الثلاثاء عن مصادر محلية يمنية وشهود عيان قولها: "إن مليشيات الحوثي أقدمت على إغلاق أكبر المراكز التجارية بالعاصمة صنعاء، بذريعة تعاملها بالعملات الجديدة، الصادرة عن الحكومة الشرعية، والتي تعتبرها الميليشيات عملات غير قانونية".

وذكرت المصادر أن الحوثيين أغلقوا مركز "سيتي ماكس" في شارع الستين، بذريعة تعامله بالعملات النقدية الجديدة فئة " 1000 -500- 200 ريال، التي طبعها البنك المركزي في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن لسد العجز والخلل في السيولة النقدية التي أفرغ المتمردون البنك منها.

وقالت مصادر أخرى، إن الحوثيين طلبوا من صاحب المركز دفع نسبة 5% من رأس المال كدعم للمجهود الحربي، وهو ما رفضه صاحب المركز، ليقوم المتمردون بإغلاقه، كما فعلوا قبل ذلك مرتين.

وأغلق المتمردون عددًا من المحلات التجارية الكبيرة في شارع الأصبحي، ومنطقتي حدة والتحرير وغيرها، واستولوا على الملايين من خزانات المحلات التجارية، بعد تحطيم كاميرات المراقبة وإخراج الباعة من المحلات، التي تكتظ عادة بالزبائن لشراء حاجيات العيد.

وأرجع الحوثيون السبب في إغلاق المراكز والمحلات التجارية إلى رفض أصحابها إتاحة المجال أمام اللجان الميدانية لوزارة الصناعة ونيابة الأموال العامة "الخاضعة لسيطرتها" لممارسة مهامها في الضبط والتفتيش للعملات غير القانونية في المركز حسب تعبيرها.

لكن شهود عيان، أكدوا أنه يتم التعامل بالعملات الجديدة في عدد من المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين، وأنه يتم استخدام هذه الحجة فقط كمبرر للابتزاز، ومصادرة الأموال من التجار بالقوة.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق