أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

زعيم الانفصاليين في اسبانيا يفشل في دعوى قضائية أمام محكمة العدل الأوروبية

ستراسبورج- (د ب أ):

رفضت محكمة العدل الأوروبية الدعوى القضائية التي تقدم بها كارليس بوجديمون للمحكمة، محتجا فيها على حظر جلسة برلمانية في تشرين أول/أكتوبر 2017، والتي كان ينتظر أن يعلن خلالها عن استقلال إقليم كتالونيا عن اسبانيا.

وقالت المحكمة في حيثيات الحكم، إنها تعاملت مع الحظر انطلاقا من الأمن العام.

كما رأت المحكمة أن إعلان بوجديمون إضافة لذلك استقلال الإقليم، في 10 أكتوبر 2017، رغم الحظر، يعد خرقا لقرار سابق للمحكمة الدستورية الاسبانية.

وكان الرئيس السابق للإقليم قد اعتبر هو و 75 سياسيا كتالونيا، من بينهم الرئيسة السابقة للبرلمان، كارمي فوركاديل، أن حظر الجلسة يجور على حقهم في التجمع وحقهم في حرية التعبير.

وكانت حكومة إقليم كتالونيا بقيادة بوجديمون قد نظمت في الأول من أكتوبر عام 2017 استفتاء من أجل استقلال الإقليم عن اسبانيا، وذلك رغم حظره من قبل القضاء الاسباني.

وفي أعقاب الاستفتاء وما تلاه من إعلان استقلال إقليم كتالونيا عن حكومة مدريد، نقلت إدارة الإقليم لمدة أشهر إلى حكومة مدريد.

وهرب بوجديمون للمنفى، ولكنه استطاع الحصول على مقعد في البرلمان الأوروبي من خلال الانتخابات التي أجريت في اسبانيا أمس الأول الأحد.

وتمثل فوركاديل حاليا أمام القضاء الاسباني بتهمة التمرد وإساءة استخدام أموال عامة.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق