اخبار الفن

نور الشريف: إلغاء مهرجان القاهرة كارثة كبرى.. وحريص على إنجاح “الإسكندرية”


قال النجم الكبير نور الشريف لـ”اليوم السابع” إن المهرجانات الفنية هى التى تساعد على انتشار وتعزيز القوة الناعمة للبلاد، التى تقام فيها المهرجانات الدولية، معربا عن استيائه وأسفه الشديد بعد إلغاء مهرجان القاهرة، هذا العام، حيث أوضح النجم الكبير أن تكرار إلغاء مهرجان كبير بحجم القاهرة السينمائى، من الممكن أن يؤثر على النجاحات التى حققها فى الأعوام السابقة، كما أنه سيضر بموقفه وسط مهرجانات العالم، حيث من الممكن أن تسحب منه صفته الدولية.

ورحب النجم الكبير بإقامة مهرجان الإسكندرية فى ظل الظروف الحالية، مشيرا إلى أن تكدس النجوم ووسائل الإعلام المختلفة عليه، سيثبت للعالم بأكمله أن مصر ستظل بلد الفنون، وأنها الآن تحتفل بنجاح ثورتها العظيمة 30 يونيو، مشيرا إلى أن المهرجانات هى التى تعبر عن ثقافة الأمم.

وعبر الشريف عن سعادته باختياره رئيسا شرفيا للمهرجان هذا العام، مشيرا إلى أنه حريص بشتى الطرق على إنجاح هذه الدورة بشتى الطرق، خاصة أنها تأتى فى ظروف صعبة، سواء برئاسته الشرفية أو برئاسة غيره.

وقالت النجمة إلهام شاهين إن سعادتها بتكريم هذا العام بمهرجان إسكندرية السينمائى الدولى فى دورته الـ29 لا توصف، خاصة أنه يأتى بعد ثورة عظيمة مثل 30 يونيو، كما أن هذا المهرجان يحمل طابعا خاصا لديه، فسبق وكرمت فيه 5 مرات، عن عدة أفلام قدمتها مثل “دانتيلا”، للمخرجة إيناس الدغيدى، و”الهروب إلى القمة”، مع النجم نور الشريف، و”عليه العوض”، مع فاروق الفيشاوى، و”أيام الغضب”، و”واحد صفر”، والذى أخرجته كاملة أبو ذكرى.

وأضافت شاهين أنها تتابع هذا المهرجان بشكل جيد منذ فترة طويلة، حيث سبق وكانت أيضا عضوا بإحدى لجان تحكيمه، معربة عن سعادتها بإقامته هذا العام على الرغم من رغبة البعض فى تأجيله، مؤكدة أن استمرار إقامة المهرجانات فى مصر، هو استمرار للحياة الفنية، واستمرار لتدفق السياحة على البلاد، وتقدم الفن المصرى بشتى أنواعه.

وأكد النجم محمود حميدة، أن تكريمه بمهرجان إسكندرية هذا العام له مذاق خاص، حيث يحمل هذا المهرجان معزة خاصة فى قلبه، مشيرا إلى أنه سبق وشارك بأفلام عديدة من خلاله، ولا تزال تلازمه العديد من الذكريات السعيدة التى قضاها فيه.

وقال حميدة لابد أن يدرك الجميع، أن المهرجانات ليست أفراحا عائلية حتى تلغى عندما يقابلنا ظروف طارئة، ولكنها عمل لابد أن ندركه ونجيده ونحافظ على استمراره، موضحا أن تواجد هذه المهرجانات هو استمرار للقوة الناعمة التى تعزز قوة أكبر الدول، مستنكرا آراء بعض الفنانين الذين أبدوا رغبتهم فى إلغائه.

وأضاف الفنان محمود قابيل، رئيس لجنة تحكيم الفيلم المتوسطى بمهرجان الإسكندرية فى دورته الـ29، أنه حرص على التواجد والمشاركة هذا العام بكل حب وإخلاص وامتنان، حينما وجهت له الدعوة ليترأس إحدى لجان التحكيم بالمهرجان، مشيرا إلى أنه أتى ليقول للعالم بأكمله إن مصر بلد الأمن والأمان، وأنها لا تزال تبدع وتقدم أفضل ما لديها من فنون.

وأوضح قابيل فى تصريحاته لـ”اليوم السابع”، أن أهم ما يميز دورة هذا العام، حب الفنانين الذين أتوا بكثافة، على غير الدورات السابقة، بالإضافة إلى شجاعة محافظ الإسكندرية اللواء طارق المهدى، الذى أصر على أن يقيم حفل الافتتاح فى أفضل صورة، حتى ظهر الحفل بهذا الشكل المبهر البسيط الذى أسعد كل المتواجدين، مشيدا بأداء رئيس المهرجان الأمير أباظة الذى بذل كل جهده حتى يقام هذا المهرجان فى ظل هذه الظروف، التى كان يرفض بعض الكارهين للفن والإبداع ألا يقام فيها، موجها كل التحية لشعب الإسكندرية على استقباله للمهرجان، الذى وصفه بالمضياف المحترم.

وأعلنت النجمة صابرين عن حرصها على المشاركة فى فعاليات وافتتاح مهرجان إسكندرية، هذا العام، لمشاركة زملائها الفنانين المكرمين والمشاركين بأفلام فرحتهم، فضلا عن الوقوف بجانب مهرجان بلدها، والذى يعد من أهم المهرجانات المصرية.

وأضافت صابرين أن إقامة المهرجان فى ظل الظروف الحالية، والتى يسعى فيها الإرهابيون إلى هدم مصر بتشتيت أبنائها وقتلهم، يؤكد أن مصر قوية، وستظل لها الريادة فى المنطقة العربية سواء فى الفنون أو غيرها، كما يظهر للعالم أن مصر مهما كانت ستظل بلد الأمن والأمان.

وقالت الفنانة ريم البارودى إن عرض فيلم “الهاربتان”، ضمن مسابقة الفيلم المصرى بمهرجان الإسكندرية فى دورته الـ29، أسعدها كثيرا، خاصة أنه من أهم المهرجانات المصرية التى لها تاريخ كبير وناجح، موضحة أن مسألة تواجده منذ 4 سنوات لا يشكل لها قلقا على الإطلاق، حيث أشارت إلى أن الفيلم يقدم قصة حقيقية من واقع المجتمع المصرى، ولذلك يتناسب عرض الفيلم مع كل الأوقات.

وأوضحت البارودى أنها تجسد ضمن أحداث الفيلم شخصية فتاة فقيرة تدعى “عبلة”، تعيش فى الإسكندرية ولا تملك سوى جمالها ودلالها حيث تعتقد أن صوتها سيخلق منها مطربة ناجحة على الرغم من ضعفه، لكنها طموحة وترغب فى أن تكون نجمة كبيرة ومشهورة، وتذهب مع صديقتها الوحيدة إلى القاهرة مع أحد المنتجين المغمورين، وهناك تكتشف أنه يريد مساومتها.

وأكد اللواء طارق المهدى محافظ الإسكندرية، أنه كان حائرا للغاية بشأن إقامة مهرجان الإسكندرية هذا العام من عدمه، بسبب الحالة المزاجية التى تمر بها البلاد، ولكنه أدرك جيدا أن توقف المهرجان قرار خاطئ، حيث أن إيقاف الأعمال ليس هو الحل لأى شئ، خاصة أن الأرواح لا يأخذها سوى الله عز وجل.

وأضاف محافظ الإسكندرية أن المدينة الساحلية اتخذت احتياطاتها الأمنية بشكل جيد قبل وأثناء وجود المهرجان، مشيرا إلى أن السعادة المفرطة التى رآها عبر وجوه الفنانين الذين حضروا حفل الافتتاح، بالإضافة إلى الابتسامة الممتلئة بالارتياح التى وجدت على وجوه جميع السكندريين أكدت له أن قرار إقامة المهرجان هذا العام كان أفضل قرار، لأن إقامته كان بمثابة التقدير والاحترام لمصر وناسها من فنانين ومواطنين عاديين بما فيهم شعب الإسكندرية الذى يقدر الفن ويحترمه.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!