أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

“ديلي ميل”: دواء جديد يعالج سرطان الثدي بنسبة كبيرة




ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، اليوم السبت، أن الدراسات الحديثة تمكنت من كشف علاج جديد يمكنه مساعدة مرضى "سرطان الثدي" على الشفاء والعيش لفترة أطول.
وبحسب الصحيفة البريطانية، تمكن علماء من اكتشاف دواء يسمى "ريبوسكليب"، يمكنه تعطيل الخلايا السرطانية، ومن ثم يتم العلاج الهرموني لتعزيز صحة المرضى والبقاء على قيد الحياة.
وأشارت إلى أن خطر الوفاة انخفض بنسبة الثلث تقريبًا بنسبة 29%، مقارنةً بالذين تم علاجهم بالعلاج الهرموني فقط، وفقًا للدراسة المقدمة في الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية لعلم الأورام (ASCO) في شيكاغو.
وأظهرت نتائج بحث أجرته الدكتورة سارة هارفيتز، من جامعة كاليفورنيا، أن 672 امرأة دون سن الـ59، اللائي أصبن بسرطان الثدي السلبي من HER2 جاءت نتائجهن إيجابية.
وبعد 42 شهرًا، كان 70٪ ممن عولجوا بالعلاج المركب لا يزالون على قيد الحياة، مقارنة بـ 46٪ ممن تلقوا العلاج الهرموني فقط.
وقال الباحث الرئيسي الدكتور هورفتز: "هذه أول دراسة تظهر تحسنا في البقاء لأي علاج مستهدف عند استخدامه مع علاج الغدد الصماء كعلاج أولى لسرطان الثدي المتقدم".
ووجد الباحثون أيضًا أن النساء اللائي تلقين ريبوسكيبل عاشن في المتوسط 23.8 شهرًا دون تقدم المرض، مقارنةً بـ13 شهرًا للذين عولجوا بالعلاج الوهمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق