اخبار مصرالأخبار المصرية

الكنيسة الكاثوليكية تنفي تراجعها عن مناقشات “الأحوال الشخصية الموحد”




كتب-إسلام ضيف:
نفت الكنيسة الكاثوليكية المصرية ما نُشر عبر المواقع والصحف الإخبارية حول تراجعها عن التوافق على مسودة قانون الأحوال الشخصية للأقباط، مؤكدة أن قرار الكنيسة الكاثوليكية هو لدراسة المسودة بعد عرضها عليه في اجتماعه اليوم الجمعة.

وقال الأب هاني باخوم المتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية في مصر في تصريحات صحفية، إن "اللجنة القانونية درست القانون وعملت مسودة مع الكنائس الأخرى، وقُدم لسنودس الكنيسة الذي يعد أعلى سلطة تشريعية للكنيسة الكاثوليكية في مصر، وقرروا دراسة القوانين الأمر وسيتطلب بعض الوقت".

واختتم: "هذا الأمر ليس معناه أن الكنيسة الكاثوليكية تراجعت، أو عاد إلى الصفر هذا وقت للدراسة لا أكثر".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق