أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

4 عوامل مشتركة بين احتجاجات هونج كونج والسودان




قد يبدو أن الأحداث الجارية خلال التظاهرات الضخمة في كلا من السودان وهونج كونج متباينة، ولكن هناك بعض القواسم المشتركة بينهم، تمثلت في إبداع الطرق الجديدة لجعل العالم يسمع أصواتهم سواء في الشوارع أو عبر الإنترنت.
وسائل جديدة
وبحسب صحيفة "جارديان" البريطانية، فإن الطرفين يلجئون إلى التظاهر بعد تأكدهم أن وسائل التعبير عن رغباتهم مثل صناديق الاقتراع غير مجدية، لافتة إلى أن هناك حملة شرسة حاليا في أنحاء العالم تعادي الاحتجاجات والمنظمات التي شُكلت للتحدث عن الحقيقة كما هو الحال في كل من الدولتين.
الانتهاكات المتواصلة
وأوضحت أن تلك الحملة الشرسة أثرت على الفضاء المدني في هونج كونج والسودان وصاحبها العديد من الانتهاكات لحقوق المحتجين، بل تم التعرض لسيادة القانون فيهما.
التعامل مع المحتجين
وأشارت إلى أن الحكومات في كلا الدولتين تعلمان إدارة أصوات المحتجين والتعامل معها بطريقة تمكنهما من إطفاء شعلة الاحتجاج قبل أن تتقد.
التجارب السابقة
وأكدت أن المتظاهرين في السودان تعلموا من أخطاء الماضي ولن يكرروها من تجاربهم السابقة، وكذلك في هونج كونج تعلم المتظاهرين دروسًا من حركة "المظلة" وأخطائها في عام 2014م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق