اخبار مصرالأخبار المصرية

رئيس أكاديمية الفنون: طلاب “شهادات التويفل المزورة” مجني عليهم

كتب – محمد عاطف:

نفى الدكتور أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون، ما تردد بشأن منح حوالي 200 طالب درجة الماجستير والدكتوراه، برغم حصولهم على شهادات مزورة لإتقان اللغة الإنجليزية "تويفل".

وقال زكي لمصراوي، إن "كل ما تردد غير صحيح، كما أن النيابة الإدارية لم تحقق في هذه القضية، لأن البداية كانت عن طريق بلاغ من هيئة الرقابة الإدارية، للنيابة العامة بشأن تزوير عدد من شهادات "تويفل" لبعض الدارسين وحملت رقم 5303 لسنة 2017 إداري قسم شركة الطالبية، وتم إخطار الأكاديمية بشأنها في 9 يناير 2018".

وأضاف زكي: "عرضت هذه القضية على مجلس أكاديمة الفنون بجلسته رقم 344، بتاريخ 17 يناير عام 2017 وقرر المجلس وقف منح الماجيستير والدكتوراه لكل الوارد أسماؤهم بالتحقيقات، ووقف التعامل المستندي على الشهادات الممنوحة وحصر الحالات التي قامت بتوفيق أوضاعها".

وأشار زكي إلى أن "النيابة العامة قامت بحفظ التحقيقات في هذه القضية واستمرار قيد التحقيقات بدفتر الشكاوى الإدارية وحفظها إداريا وأخطرت الأكاديمية بذلك بموجب خطاب مدير الإدارة العامة للشئون القانونية".

وأوضح أن "النيابة اعتبرت هؤلاء الطلبة والباحثين من المجني عليهم وليسوا جناة لأنهم وقعوا ضحية أحد المراكز التي نصبت عليهم ولم يستفيدوا من الشهادات المزورة التي حصلوا عليها".

وأكد زكي أن اجتماع مجلس الأكاديمية الذي حمل رقم 360 في شهر أبريل الماضي حسم القضية بناءً على قرار النيابة، حيث تبنى السير في منح الدرجات العلمية السابق وقفها بموجب قرار مجلس الأكاديمية السابق، لكل من استبدل شهادات التويفل، غير الصحيحة بشهادات صحيحة، واستمرار وقف التعامل المستندي على الشهادات الممنوحة بناء على شهادات تويفل غير صحيحة وفقا للكشوف المرفقة لحين توفيق أوضاعهم وإحضار شهادات تويفل صحيحة".

المصدر: مصراوي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق