أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

واشنطن بوست تكشف كذبة ترامب في التراجع عن ضرب إيران




ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن إعلان تراجع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن قراره بضرب إيران، يكشف عن واحدة من أخطر أكاذيبه والصراع الشديد داخل الإدارة الأمريكية.
وأوضحت أن قرار ترامب بالتراجع في آخر دقائق قبيل الهجوم، يؤكد على أنه يحاول بكل الطرق منع نشوب حرب ضد إيران والتي يحاول كبار المسئولين بإدارته إشعال فتيلها.
وبينت أن مصير العديد من الدول التي تهددها أمريكا باتت بيد رئيس متناقض، وإدارة متصارعة يسعى كل مسئول فيها لفرض رأيه.
ترامب: أوقفت الضربة العسكرية على إيران قبل 10 دقائق من شنها
وذكرت أن القرار يؤكد أن إيران ليست منهارة كما ادعى ترامب أكثر من مرة في تغريداته، بقوله: إن طهران كانت على وشك الانهيار قبل الاتفاق النووي وأمريكا أنقذتها به.
وأشارت إلى أن ترامب كذب في عدة تصريحات بشأن إيران، منها عدم الالتزام بالاتفاق النووي رغم أنها لم تخرقه إلا بعد العقوبات الأمريكية الأخيرة التي فرضتها واشنطن عليها وكذلك ضعف القوة العسكرية لإيران وهو ما ظهر في خوفه من شن حرب ضدها وتأكيده أنه لا يريد حرب ضد الجمهورية الإسلامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق