أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

إعدام إيراني بتهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة

طهران (د ب أ)

نفذ اليوم السبت حكم الإعدام في مواطن إيراني، اُتهم بالتجسس لصالح وكالة الاستخبارات الأمريكية "سي آي إيه"، وكان الرجل يعمل موظفا بقسم علوم الفضاء في وزارة الدفاع الإيرانية.

كانت السلطات الإيرانية ألقت القبض على الرجل وزوجته عام 2010 بتهمة التجسس لصالح وكالة الاستخبارات الأمريكية بعد أن ضبط المحققون أدلة إدانته داخل مسكنه.

وبعد تحقيقات استمرت لأعوام حكم عليه القضاء العسكري الإيراني بالإعدام.

وكان جهاز الاستخبارات بوزارة الدفاع الايرانية اعتقل "جلال حاجي زوار" الموظف المتعاقد مع منظمة الصناعات الجوفضائية بالوزارة بتهمة التجسس لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية والحكومة الامريكية، واحالته الى النيابة العسكرية بطهران.

وطرد المتهم من الخدمة عام 2010، واثناء التحقيق معه اعترف صراحة بالتجسس لصالح "سي آي إيه" لقاء تسلمه مبالغ مالية، كما عثر على وثائق ومعدات التجسس في منزله، وفقا لما يقوله الجانب الإيراني المتمثل في مسوغات حكم الإعدام.

وبعد الانتهاء من التحقيق في النيابة العسكرية تم إرسال لائحة الاتهام الى المحكمة العسكرية في طهران، وبعد عدة جلسات، واستنادا الى الوثائق والأدلة الموجودة، وكذلك استنادا إلى اعترافات المتهم، تمت ادانته وحكم عليه بعقوبة الاعدام.

تم تنفيذ حكم الاعدام اليوم في سجن رجائي شهر، بعد تأييد المحكمة العليا للحكم واتخاذ الاجراءات القانونية.

يشار الى انه تم التحقيق في القضية بموجب القانون وبمراعاة حقوق الدفاع وحضور محامي الدفاع جميع مراحل المحاكمة.

كما حكم على زوجة المتهم بالسجن لمدة 15 سنة بعد ادانتها بالمشاركة في التجسس ، حيث تم تأييد الحكم من قبل المحكمة العليا.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق