أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الأمن الفيدرالي يحبط مخططا إرهابيا لـ«داعش» في روسيا




أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، اليوم الأربعاء، إحباط حدوث عمل إرهابي في مكان مزدحم بمدينة ساراتوف، وسط روسيا، خطط له عنصر من تنظيم "داعش"، المحظور في روسيا.
وتمكن جهاز الأمن الفدرالي الروسي في مدينة ساراتوف من إحباط حدوث عمل إرهابي، خطط له عنصر من تنظيم "داعش " المحظورة في روسيا، وذلك بحسب يبان مركز العلاقات العامة للجهاز.
وأوضح جهاز الأمن الروسي أن مواطنًا روسيًا حصل على أسلحة ومواد لتصنيع عبوات متفجرة يدوية الصنع من خلال تنظيم مختبر لتصنيع المتفجرات في مرآب، وأن الرجل أدى يمين الولاء لقادة الهياكل الإرهابية وتصرف بناءً على تعليماتهم.
وأضاف الجهاز: "خلال عملية الاعتقال، قام الجاني بمقاومة مسلحة وتم تحييده من قبل القوات الخاصة التابعة لجهاز الأمن الفدرالي الروسي، ولم يصب أي من أفراد الأمن أو من المدنيين".
ويذكر في هذا السياق أن لجنة مكافحة الإرهاب الروسية كانت أعلنت الأحد الماضي، القضاء على إرهابيين اثنين من تنظيم "داعش" الإرهابي في جمهورية داغستان، كانا يخططان لتنفيذ هجوم إرهابي على مواقع للشرطة، وقد تم العثور على أسلحه وذخائر في مكان الاشتباك المسلح معهم.
تفكيك خلية إرهابية تابعة لـ"التكفير والهجرة" في روسيا
ويخوض رجال أجهزة الأمن في المدن والأقاليم الروسية المختلفة، حربا لا هوادة فيها ضد العناصر الإرهابية التابعة لعصابات التطرف المحلية التي تربطها علاقة ولاء مع تنظيم "داعش" والتنظيمات الإرهابية الأخرى، التي تسعى إلى تحويل عدد من المناطق في روسيا إلى بؤر عدم استقرار، وزعزعة الأوضاع في البلاد، وأيضا تجنيد المواطنين الروس إلى صفوف التنظيمات الإرهابية خارج البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق