أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

جابان تايمز: هذه انتكاسة “آبي” في قمة العشرين




أوساكا (أ ش أ)

ذكرت صحيفة "جابان تايمز" اليابانية، أنه رغم إشادة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين بتدشين العديد من المشروعات الاقتصادية الجديدة، إلا أنهما فشلا في التوصل إلى أي انفراجة إزاء النزاع الإقليمي بين البلدين.

وأشارت الصحيفة اليابانية، في مستهل تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني اليوم (السبت)، إلى أن فشل الجانبين في إحراز أي انفراجة في النزاع الإقليمي بينهما يمثل انتكاسة كبيرة بالنسبة لآبي الذي استثمر كمية كبيرة من رأس ماله السياسي في هذه القضية.

وسلّطت الصحيفة الضوء على إعلان آبي، خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماعه مع بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين، عن اتفاق الجانبين على "مواصلة المفاوضات" بشأن النزاع على الجزر الواقعة قبالة هوكايدو التي تسيطر عليها روسيا، والتي تطلق عليها اليابان اسم الأراضي الشمالية وتطلق عليها روسيا اسم جزر الكوريل الجنوبية.
وعلقت بأن آبي لم يشر إلى أي تقدم خاص بالمحادثات الإقليمية، غير أنه قال "هذا عرض موجز لقضايا أصبحت واضحة أمامنا حاليا وينبغي التغلب عليها"، وهي نفس العبارة التي استخدمها وزير الخارجية الياباني تارو كونو بعد اجتماعه بنظيره الروسي سيرجي لافروف يوم 31 مايو في طوكيو.

وأشارت الصحيفة إلى أن بوتين أشاد ببعض مشروعات التعاون الاقتصادى القائمة بين البلدين. ولكن فيما يتعلق بالخلاف الإقليمي، لم يذكر بوتين سوى أن تلك المشروعات تبني الثقة المتبادلة وتساعد في إعداد بيئة جيدة للمفاوضات.

وفي ختام تقريرها، لفتت الصحيفة إلى أن مراقبين أرجعوا أسباب فشل آبي في إحراز تقدم في هذا الشأن، إلى سببين محتملين، أولهما خشية بوتين من تأثير ذلك على تأجيج المشاعر القومية في روسيا .. بالإضافة إلى ذلك، ربما لم يكن بوتين يعتزم من الأساس إعادة أي من الجزر الأربع، بل حاول بدلا من ذلك الاستفادة من رغبة آبي القديمة في التوقيع على معاهدة سلام من أجل كسب التعاون الاقتصادي مع اليابان.جابان تايمز: هذه انتكاسة "آبي" في قمة العشرين

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق