أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

عشراوي تدين الحملة الإسرائيلية ضد القدس وتطالب بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني



رام الله (أ ش أ)

أدانت عضو اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، الحملة الاسرائيلية المستمرة ضد القدس والمقدسيين، خاصة الهجوم على قرية العيساوية بالقدس من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، والذي أسفر عن إصابة واعتقال العشرات من أبناء البلدة وقتل الشاب محمد عبيد.

وقالت عشراوي، في بيان مساء اليوم السبت، "إن احتجاز قوات الاحتلال جثمان الشهيد هو عمل إجرامي ومجرد من الإنسانية وهو جريمة مدانة أخلاقيا وقانونيا وسياسيا".

وأضافت " إن هذه الانتهاكات المستمرة والمتصاعدة ضد القدس دليل إضافي على أهمية توفير الحماية للشعب الفلسطيني الأعزل الذي يواجه هذا العدوان وحده وفي ظل استقواء إسرائيل بالإدارة الأمريكية الحالية، التي توفر لقوة الاحتلال الحماية السياسية والدعم المطلق في ارتكاب جرائمها".

وواصلت قوات وشرطة الاحتلال الخاصة، اليوم السبت، حملتها على بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة في ظل حصار عسكري مشدد تفرضه عليها لليوم الثاني على التوالي.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال اعتقلت مساء اليوم الشابين أسعد داري، وعبد أبو صايمة من سيارة يستقلانها عند المدخل الشرقي للبلدة ، وشملت الحملة تحطيم عدد من مركبات المواطنين ، وتحرير مخالفات مالية في اطار عقوبات جماعية تفرضها على السكان.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم تسعة عشر فلسطينيا من العيسوية بعد ليلة من المواجهات شهدتها البلدة ، وأصيب خلالها أكثر من خمسين مواطنا ، في اطار التعبير عن غضب السكان من الاحتلال الذي أعدم من مسافة الصفر ابن البلدة الشهيد محمد سمير عبيد مساء أول أمس خلال قمع قوات الاحتلال وقفة نظمها الأهالي في البلدة احتجاجا على اقتحامات قوات الاحتلال اليومية للبلدة وتنكيلها بالسكان.

ونصب الاحتلال حواجز عسكرية في شوارع وأحياء البلدة وعلى مداخلها وقام بتوقيف المركبات وتحرير مخالفات مالية لأصحابها.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق