اخبار مصرالأخبار المصرية

جامعة القاهرة توقع اتفاقية مع “ايمرالد” البريطانية لإصدار أول مجلة بحثية دولية




كتب- محمد قاسم:

أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، توقيع اتفاقية نشر مجلتها العلمية "مجلة الإنسانيات والعلوم الاجتماعية التطبيقية" دوليًا مع هيئة النشر البريطانية المعروفة "ايمرالد"، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة تأتي انطلاقًا من توجه جامعة القاهرة والتزامها الثابت بأن تصبح منارة للبحث العلمي والإبتكار إقليميًا ودوليًا.

وقال الخشت في تصريحات صحفية، إن هذه المجلة هي الأولي لجامعة القاهرة في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية. وكانت هناك محاولات كثيرة في الماضي للاتفاق مع ناشر دولي للمجلة لم تكلل بالنجاح, موضحا إن إدارة الجامعة نجحت مؤخرا في الاتفاق مع الناشر البريطاني المعروف "ايمرالد" لكي يكون الناشر الدولي للمجلة لمدة 3 سنوات تجدد بموافقة الطرفين.

وشدد الخشت، علي أن هذه الاتفاقية ستساهم في تحول مجلة الجامعة باللغة الإنجليزية التي يجري تجهيز العدد الأول منها إلى مجلة معتمدة دوليا، موضحا أن هذه هي المرة الثانية التي توافق فيها هيئة النشر الدولية "ايمرالد" على نشر مجلة في مصر ومنطقة الشرق الأوسط ككل في مجال العلوم الاجتماعية ، بعد موافقتها علي نشر مجلة كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة ايضا والصادرة عام 2018, وهو ما يعد خطوة جديدة نحو العالمية التي تسعى إليها الجامعة خلال الفترة المقبلة.

وأكد الخشت، أن ما تحقق يعد إنجازًا للوسط الأكاديمي داخليا وإقليميا، خاصة وأن سبب تدني مستوي النشر الدولي في مصر في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية ليس بسبب قلة عدد الأبحاث المكتوبة ولكن نظرا لنشر معظمها في مجلات محلية أو إقليمية مما يحرم الجامعات من ترتيب دولي في التصنيفات العالمية.

وأضاف الخشت، أنه سيصدر قريبًا العدد الدولي الأول من المجلة بعد إنتهاء الجامعة و الناشر "ايمرالد" من إعداده للنشر، موضحا أن اعتماد المجلة دوليًا سيؤدي إلى رفع ترتيب جامعة القاهرة في التصنيفات الدولية، كما سيساهم في تسهيل إجراءات النشر الدولي ليس للباحثين المصريين فقط و لكن للباحثين العرب والأجانب، حيث ستكون منارة جديدة للجامعة في نشر البحث العلمي في العلوم الاجتماعية وهو الأمر الذي كانت تفتقده الجامعة في النشر العلمي الدولي.

وقال الخشت، إنه يجب العمل علي زيادة النشر الدولي للبحوث في مصر، وأن الجامعة سوف تولي أهمية قصوى خلال المرحلة المقبلة لترجمة الأبحاث المتميزة المكتوبة باللغة العربية ونشرها في مجلة الجامعة الدولية، وستعطي الأولوية للأبحاث العلمية المرتبطة بالمشكلات القومية الملحة المرتبطة بحياة المواطنين وأمن الوطن.

وشدد رئيس جامعة القاهرة، على أن طموحات الجامعة لن يتوقف عند هذه الخطوة الهامة, وإنما هي خطوة في مسيرة تسعى الجامعة من خلالها لأن تعزز حضورها الإقليمي و الدولي مما سيرفع من الكفاءة الكلية لمنظومتها ويحسن من مهارات باحثيها، مما يصب في النهاية في رفع مستوى المحتوي التعليمي الذي تقدمه الجامعة لطلابها, وهو بلا شك يحسن من فرصهم التنافسية التي من شأنها تقديم الكفاءات التي تعزز مسيرة الوطن وترتقي به إلى غدٍ أفضل.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق