اخبار مصرالأخبار المصرية

دواء جديد يخفض فترة استجابة “خشونة المفاصل” للعلاج 3 مرات




كتب – أحمد جمعة:
كشف المؤتمر الدولي الـ15 لتطويل العظام وإصلاح التشوهات، الذي تنظمه جمعية جراحة العظام المصرية، عن أحدث العلاجات في مجال علاج "خشونة المفاصل".

وتوصل أحد المراكز الدوائية إلى دواء جديد يُقلل من الفترة التي يحتاجها مريض "خشونة المفاصل" حتى يشعر بالتحسن بمقدار 8 أسابيع، ليستطيع المريض أن يمارس حياته بشكل طبيعي بعد الانتظام على الدواء خلال 4 أسابيع فقط، بدلاً من العلاجات القديمة والتي كانت تستغرق 12 أسبوعاً كاملاً.

وقال الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة والسكان الأسبق وأستاذ جراحة وعلاج أمراض العظام، إنه يجب التشخيص المبكر لامراض المفاصل حتى لا تصل لمرحلة يصعب علاجها، لافتاً إلى أنه شارك في المؤتمر دعماً للصناعة الوطنية، بعد التوصل للدواء في مركز أبحاث مصري، وإنتاج في شركة وطنية مصرية.

وقال الدكتور جورج ماهر، مدير تسويق الشركة المنتجة للدواء الجديد، في مؤتمر صحفي على هامش فعاليات "المؤتمر"، إن الأبحاث التي أجريت داخل مركز أبحاث "مارك"، أسفرت عن تركيبة علاجية تجعل طعم دواء خشونة المفاصل الجديد أشبه بـ"البرتقال"، ما يجعله سهل البلع، ما يرفع من توقعات الاستمرار في أخذ الكورس العلاجي الخاص بالدواء الجديد.

وقال الدكتور جمال حسني، رئيس جمعية جراحة العظام المصرية ورئيس جمعية تطويل العظام العالمية سابقاً، إن الدواء الجديد سيغير من طريقة علاج "الخشونة" بمصر، مشيراً لوجود مفعول إيجابي له في السيطرة على تأكل مفاصل العظام.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق