اخبار الفن

صاحب أغنية “يا رب العالمين”.. لماذا اختفى سامي يوسف ؟؟

كتب- بهاء حجازي:

قال الناقد طارق الشناوي إن هناك فنانين مثل عود الكبريت يشتعلون مرة واحدة فقط، ثم تبدأ مرحلة الانطفاء، لأن الجمهور لم يعد يرغب في المزيد مما يقدموه.

وأضاف الشناوي، في تصريحات خاصة لـ”مصراوي” أن الفنان سامي يوسف ظهر فى مرحلة ما وقدم كل ما لديه، لذا حدث نوع من التشبع الفني لديه، ولا يجد ما يقدمه والجمهور لا يريد جديدا منه، مشيرا إلى أن سامي يوسف صار بالنسبة للجمهور ورقة استنفذت أغراضها.

وحقق الفنان سامي يوسف، الذي يحتفل اليوم بعيد ميلاده، نجاحا كبيرا بمجموعة من الأغاني الدينية مثل “يا رب العالمين- المعلم – حسبي ربي”

يُذكر أن سامي يوسف مغني ملحن ومنتج وموسيقي ومؤلف أغاني مسلم بريطاني من أصل آذري، تميز بخلفيته الإسلامية وأغانيه التي تمجد أخلاق الإسلام.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق