أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

“قطار الخليج” خطوة حيوية لتعزيز الاستثمارات بين دول مجلس التعاون

احتضنت دولة الكويت، أمس الأحد، اللقاء المشترك بين ممثلي الدول الأعضاء بمجلس التعاون وممثلي المنظمة الأوروبية لنقل الركاب والبضائع عبر الحدود بالسكك الحديدية "أوتيف" بشأن مشروع سكك حديد دول مجلس التعاون.
وناقش الاجتماع الخطوات اللازمة للاستفادة من وثيقة "كوتيف" في تشغيل السكك الحديدية، التي تشتمل على اللوائح والأنظمة والاتفاقيات الخاصة بنقل الركاب والبضائع بين الدول الأعضاء.
قطار الخليج
ويعتبر مشروع إنشاء سكك حديدية تربط دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية "قطار الخليج" من المشاريع المهمة والكبيرة التي سعى لها قادة دول الخليج بهدف نقل المواطنين وتعزيز تواصلهم الاجتماعى وزيادة حركة النقل التجارى وانسيابه بين دول المجلس.
6 دول
يضم مجلس التعاون الخليجي 6 دول وهم السعودية والإمارات والبحرين والكويت وسلطنة عمان وقطر، يعملون جميعًا على دراسة إمكانية تشييد شبكة إقليمية للسكك الحديدية بحلول ديسمبر 2021، بحسب ما أكده عبدالله سالم الكثيري المدير العام للهيئة الاتحادية.
ويصل امتداد هذه الخطوط الخاصة بـ"قطار الخليج" إلى 1940كم، بقطار تصل سرعته إلى 200 كم/ساعة، على أن تتقاسم الدول الست نسبة طول الخط الرئيسي في كل بلد، ويتجاوز مجموع أطوال هذه الخطوط 2116 كم، في حين يبلغ طول الخط داخل الأراضي السعودية 663 كم.
تكلفة المشروع
وقدرت التكلفة الإجمالية لإنشاء البِنية التحتية للمشروع بـ15.4 مليار دولار، شاملةً الربط بين البحرين والسعودية، وقُدرت سرعة قطارات نقل الركاب بـ220كم/ساعة، ولقطارات نقل البضائع بما بين 80-120كم/ساعة، باستخدام الديزل لتوليد الطاقة الكهربائية.
80 فرصة عمل
ويعمل مشروع "قطار الخليج" على توفير أكثر من 80 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة بمجرد تشغيله، كما يعتبر مشروعًا استراتيجيًا وحيويًا لدول المنطقة.
ويمثل قطار الخليج إضافة كبيرة في عدة جوانب؛ من بينها الجانب الاقتصادي؛ لتنمية الاقتصاد الخليجي، وتوفير فرص وظيفية متعددة المجالات، كما ستوفر مشاريع السكك الحديدية بدول مجلس التعاون بيئة استثمارية خصبة للقطاع الخاص للاستثمار من خلال الإنشاء والتشغيل والصيانة، وإنشاء مصانع مساندة لمتطلبات المشروع.
ويسهم المشروع أيضًا في ربط المدن الصناعية وشركات البترول الوطنية بشبكات السكك الحديدية، وتوفير وسيلة لنقل منتجات الصناعات والمشتقات البترولية؛ لكي تكون متوائمة ومتكاملة مع شبكات النقل بدول المجلس، كما أن الخط الذي سيتم إنشاؤه وضع في الاعتبار أن يكون بمقدوره تسيير رحلات ركاب وبضائع في الوقت نفسه.
بحث مشروع إنشاء خط سكة حديد بين دول مجلس التعاون الخليجى

مسار الخط الحديدي
ويبدأ مسار الخط الحديدي الخليجي من مدينة الكويت، مرورًا بالدمام السعودية إلى مملكة البحرين، عن طريق الجسر المقترح إنشاؤه الموازي لجسر الملك فهد، ومن مدينة الدمام إلى دولة قطر عن طريق منفذ سلوى، وكذلك سيربط دولة قطر مع مملكة البحرين عبر جسر قطر-البحرين المقرر إنشاؤه بينهما، ومن السعودية مرورًا بمنفذ البطحاء إلى دولة الإمارات العربية المتحدة (أبوظبي-العين)، ومن ثم إلى سلطنة عُمان، عبر صحار إلى مسقط.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق