اخبار مصرالأخبار المصرية

“فتح باب التظلمات وتفعيل معيار الكهرباء”.. 10 تصريحات مهمة لوزير التموين




كتبت-عايدة رضوان:

استعرض وزير التموين والتجارة الداخلية، عددًا من القضايا المتعلقة بمنظومة التموين والخبز، التي تسعى الحكومة لضبط الدعم المقدم للمواطنين من خلالها.

جاء ذلك خلال اجتماعه أمس الاثنين، بلجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب؛ لمناقشة العديد من طلبات الإحاطة المُوجهة له، بشأن تأجيل تطبيق حذف غير المستحقين من البطاقات التموينية لحين الفصل في التظلمات.

ويرصد "مصراوي" أبرز تصريحات الوزير خلال انعقاد الجلسة:

– إعفاء من انطبق عليهم معيار ارتفاع معدل استهلاك الكهرباء بعد ما كشفت عنه الممارسة الفعلية من مشكلات في هذا المحدد خلال المراحل السابقة.

– إعادة أحقية الأفراد في صرف المقررات التموينية لمن تقدم بتظلم، فيما تم إيقاف صرف المقررات لمن تخلف عن تقديم تظلم.

– إعادة فتح باب التظلمات المتاح عبر الموقع الإلكتروني "دعم مصر" التابع للوزارة مرة أخرى.

– وجود العديد من المشكلات في معيار استهلاك الكهرباء لا يعني إلغاء هذا المحدد، نظرًا لأنه أحد المعايير الجيدة في تحديد مستحقي الدعم، وسيتم إعادة تفعيله في المراحل المقبلة.

– لا يجوز أن تتحمل الموازنة العامة للدولة دعم 71 مليون مواطن في منظومة الخبز.

– هناك 71 مليون مواطن يستفيدون من دعم الخبر، و64 مليونًا و400 ألف من السلع التموينية.

– شطب 400 ألف بطاقة فقط تموينية حتى الآن.

– لا يجب السماح للأغنياء بمزاحمة الفقراء في الحصول على الدعم.

– نظام الدعم العيني الحالي غير كفء ولكن لا نستطيع تطبيق الدعم النقدي، في التوقيت الحالي.

– هناك خطة للتحول الدعم النقدي المشروط.

يشار إلى أن وزير التموين، أعلن فبراير الماضي، البدء في حذف غير المستحقين من منظومة الدعم السلعي ودعم الخبز وفقًا لقدرات الأفراد على الاستهلاك، لافتًا إلى أنه كلما زاد استهلاك الفرد دل ذلك على ارتفاع دخله، وبناءً عليه تم الإعلان خلال الأشهر القليلة الماضية عن 3 مراحل للاستبعاد، تضمنت كل منها عدة معايير مثل استبعاد من تقدر فاتورة استهلاكه من الكهرباء بـ 1000 كيلو وات / شهرياً أو أكثر، ومن تبلغ فاتورة استهلاكه من الهاتف المحمول بـ 1000 جنيه / شهرياً أو أكثر، كما جاء ضمن المرحلة الأولى من الحذف.

فيما نصت معايير المرحلة الثالثة، على حذف من تقدر المصروفات المدرسية لأحد أبنائه بـ30 ألف جنيه أو أكثر، ومن يبلغ متوسط المصروفات المدرسية لأكثر من طفل 20 ألف جنيه، ومالكي الحيازة الزراعية التي تقدر بـ10 أفدنة فأكثر، ومن يسدد ضرائب 100 ألف جنيه فأكثر، وأصحاب شركات رأس مالها 10 ملايين جنيه فأكثر، إضافة إلى مالكي أكثر من سيارة موديل 2011 فأعلى، ومن يمتلك سيارة موديل 2015 فأعلى.

وأتاحت وزارة التموين، إمكانية التظلم عبر الموقع الإلكتروني التابع للوزارة دعم مصر، على أن يتم البت في التظلمات تباعًا، فيما أكد الوزير، عدم حذف أي مستفيد حتى يتقدم بتظلم يتم فحصه ومراجعته، وإذا ثبتت أحقيته فلن تظهر له الرسالة مرة أخرى، وإذا لم يُقبل تظلمه يتم استبعاده من منظومة التموين مع استمرار صرف الخبز له.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق