أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الخارجية الأمريكية: التنقيب التركي قبالة سواحل قبرص يزيد التوتر في المنطقة




واشنطن – (أ ش أ):

دعت وزارة الخارجية الأمريكية، السلطات التركية، إلى وقف عمليات التنقيب عن النفط والغاز قبالة ساحل قبرص، وذلك بعد يوم من احتجاج نيقوسيا على رسو سفينة تركية هناك.

ونقل موقع "فويس أوف أمريكا" الإلكتروني عن متحدث باسم الخارجية الأمريكية قوله في بيان "إن هذه الخطوة الاستفزازية تزيد التوتر في المنطقة، ندعو السلطات التركية إلى وقف تلك العمليات ونشجع كل الأطراف على ضبط النفس في تصرفاتها والإحجام عن الأعمال التي تزيد التوتر في المنطقة."

وأضاف البيان "ما زلنا نعتقد أن احتياطي الجزيرة من النفط والغاز، مثله مثل جميع مواردها، يجب أن يتم تقاسمه بشكل عادل في سياق تسوية شاملة."

من جانبها لم تعلق تركيا حتى الآن على هذه الدعوات .

وأصدر الاتحاد الأوروبي بيانا، الاثنين الماضي، قال فيه إن عزم تركيا التنقيب عن النفط والغاز قبالة قبرص يثير قلقا بالغا.مضيفا أن التنقيب التركي "يعد تصعيدا غير مقبول للتوتر في محيط الجزيرة الواقعة بالبحر المتوسط".

كما أدانت الحكومة القبرصية، أمس الأول الإثنين، المحاولة التركية الجديدة للتنقيب غير القانوني شرق الجزيرة في المياه الإقليمية لقبرص.

وجاء في بيان المكتب الصحفي للحكومة، بأن "محاولة التنقيب، بعد شهرين فقط من بدء أعمال الحفر غير القانونية في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص غرب قبرص، تعتبر تصعيداً لانتهاكات تركيا المتكررة للحقوق السيادية لقبرص وفقًا لاتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار والقانون الدولي، وتشكل انتهاكًا خطيراً لسيادة جمهورية قبرص".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق