أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

للمرة الثالثة.. نوبة ارتجاف تصيب ميركل




أظهرت لقطات تليفزيونية المستشارة الألمانية ميركل وهي ترتجف مجددا، وكان ذلك أثناء استقبال رئيس الوزراء الفنلندي اليوم الأربعاء، وهي ثالث مرة تصيبها هذه الحالة خلال أسابيع قليلة.
وقال متحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفان زايبرت اليوم الأربعاء إن المستشارة أنغيلا ميركل بخير وذلك بعدما شوهدت للمرة الثالثة في غضون أسابيع قليلة وهي ترتجف أثناء لقاء مع رئيس الوزراء الفنلندي، موضحا أن ميركل شعرت بالتوعك للحظات، وبعد ذلك تناولت بعض الشراب والطعام وأكملت المقابلة.
واهتز جسد ميركل بينما كانت تقف مع أنتي ريني خلال استعراض حرس الشرف لدى وصوله. وليست هذه المرة الأولى التي تصاب فيها المستشارة ميركل بنوبة ارتعاش لا إرادي ما أثار التساؤلات حول حالتها الصحية.
وبدأت ميركل ترتعش نهاية الشهر الماضي بينما كانت تقف بجانب الرئيس فرانك-فاتر شتاينماير أثناء إلقائه كلمة في حفل رسمي لتعيين وزير جديد للعدل. واستمر الارتعاش لمدة دقيقتين، بحسب مصور وكالة الصحافة الألمانية الذي كان حاضرا في الحفل.
وضمت ميركل ذراعيها إلى صدرها في محاولة لوقف الارتعاش. وتمكنت في النهاية من السيطرة على نفسها بعد أن سارت خطوات بسيطة. وعرضت عليها كأس من الماء ولكنها رفضتها. وارجعت النوبة السابقة التي أصيبت بها إلى جفاف جسمها وعدم شرب الماء في ظل ارتفاع حرارة الطقس.
ورغم هذه الوعكة، إلا أن المتحدث باسم الحكومة الألمانية قال حينها إن ميركل لن تلغي مواعيدها وأضاف أنها "بحالة جيدة" مضيفا أنها ستتوجه إلى أوساكا للمشاركة في قمة مجموعة العشرين كما كان مقررا.
وتوصف ميركل بأنها أقوى زعماء في أوروبا وأقوى امرأة في العالم، وستبلغ من العمر 65 عاما الشهر المقبل. وسبق لها أن أعلنت نيتها ترك السياسة في نهاية ولايتها في 2021.
واثيرت مخاوف حول صحتها لأول مرة في 2014 عندما أصيبت بوعكة أثناء مقابلة تليفزيونية. وتوقف البث لفترة وجيزة لإصابتها في هبوط في ضغط الدم.
هذا المحتوى من موقع دوتش فيل اضغط هنا لعرض الموضوع بالكامل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق