أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

قرار بطرد ” سارازين” من الاشتراكي الألماني بسبب مهاجمته للمسلمين




رغم انتمائه للحزب الاشتراكي، إلا أن تيلو سارازين معروف بمواقفه القريبة من أقصى اليمين حول الهجرة والمسلمين، ما دفع الغرفة القانونية للحزب إلى الموافقة على طلب طرده من الحزب. سارازين رفض القرار وتوعد بالتصعيد القضائي.
ووافقت اليوم الخميس الغرفة القانونية التابعة للحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني على التماس مقدم من قبل الأمانة العامة للحزب بطلب طرد الوكيل السابق في وزارة المالية بولاية برلين تيلو سارازين. وتقدمت رئاسة الحزب بهذا الالتماس بسبب أفكارسارازين المثيرة للجدل حول الإسلام والمهاجرين. وعلّلت الغرفة القانونية موافقتها الالتماس نظرا لطبيعة تصريحات سارازين، التي "تنشر أفكارا معادية للإسلام وتعكس (أفكارا) عنصرية"، حسبما نشرت صحيفة "بيلد" من مقتطفات تعليل الحكم.
ورحب السكرتير العام للحزب بالحكم، بينما أعلن محام سارازين أن موكله يرفضه وأنه سوف يقدم طعنا ضده. كما تعهد المحامي أندرياس كولر، حسب ما نقلته عنه الوكالة الألمانية (د ب أ)، باللجوء إلى المحاكم الألمانية بما في ذلك أعلى غرفة قضائية في البلاد.
وسبق لسارازين أن نشر كتابا في عام 2010 بعنوان "ألمانيا تصنع نهايتها" هاجم فيه اليهود بقوة كما وصف المسلمين بأنهم أقل ذكاء. وفي صيف عام 2018 قدم كتابه "السيطرة العدائية- كيف يمنع الإسلام التطور ويعيق المجتمع". وحصل سارازين على دعوات من الأحزاب اليمينية الشعبوية في النمسا وغيرها لتقديم كتابه الذي ركز فيه هجومه على المسلمين.
هذا المحتوى من موقع دوتش فيل اضغط هنا لعرض الموضوع بالكامل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق