أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

خطة “أمل”.. كيف حمت زوجة جورج كلوني مؤسس ويكيليكس من الاعتقال




كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن دور أمل كلوني، المحامية البريطانية، زوجة الممثل الأمريكي جورج كلوني، في توجيه الاستشارات لجوليان أسانج مؤسس "ويكيليكس"، بشأن كيفية تجنب الاعتقال في بريطانيا.
ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن الوثائق المتوفرة لديها التي قامت كلوني بإعدادها لأسانج في سبتمبر عام 2013، تدل على أن المحامية كانت توصيه بتوجيه دعوة إلى حكومة الإكوادور لتعيينه بمنصب دبلوماسي للحصول على الحصانة الدبلوماسية، وخاصة كانت كلوني تصف مؤسس "ويكيليكس" بأنه خبير "مؤهل بشكل فريد" ومناسب لمنصب وزير تكنولوجيات الإكوادور، كما كانت تعتقد أن هذه "الخدعة القانونية" كانت من الممكن أن تساعد أسانج في مغادرة الأراضي البريطانية بأمان وتجنب اعتقاله بتهمة انتهاك شروط الإفراج عنه بكفالة.
وأشارت الصحيفة إلى أن تسرب هذه الوثائق جاء بالتزامن مع المؤتمر العالمي لحرية وسائل الإعلام الذي يجري حاليا في لندن وتشارك فيه أمل كلوني.
وترى أن المعلومات حول الاستشارات التي كانت المحامية تقدمها لأسانج، ستصبح "غير سارة" بالنسبة لوزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، الذي عين كلوني في أبريل الماضي بمنصب "مبعوثه الخاص لشئون حرية وسائل الإعلام".
وكان المشاركون في المؤتمر العالمي لحرية وسائل الإعلام يشهدون أمس الأربعاء بالقرب من مبنى مركز المؤتمرات شرق لندن حشودا لأنصار جوليان أسانج الموجود حاليا في السجن البريطاني. وكان هؤلاء الأنصار يرفعون لافتات كتب عليها: "الحرية لأسانج، ولا لتسليمه للولايات المتحدة"، و"ارفعوا أيديكم عن أسانج" و"هانت هو الكذاب وكلوني هي الخائنة".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق