أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

مرشح رئاسي وموظف بالأمم المتحدة بين ضحايا تفجير فندق بالصومال



ارتفع عدد ضحايا الهجوم الإرهابي الذي شنته حركة الشباب الصومالية الإرهابية، أمس الجمعة، إلى 26 قتيلًا في كيسمايو، من بينهم بريطانيون وأمريكيون وكنديون.
وبحسب صحيفة "ديلي اكسبريس" البريطانية، توفي على الأقل بريطاني واحد وأمريكيون وكنديون من بين 26 ضحية في هجوم فندق في الصومال.
وقال محمد أحمد، رئيس إقليم جوبالاند، اليوم السبت، إن الضربات الإرهابية التي شنها إرهابيون أمس الجمعة، طالت مواطنين كينيين وأمريكيين وتنزانيين من بين القتلى.
وأضاف رئيس إقليم جوبالاند، أن مرشح الرئاسة للانتخابات الإقليمية المقبلة، قتل في الهجوم الذي شنه 4 مسلحين، بجانب صحفيين اثنين على الأقل، وموظف في وكالة تابعة للأمم المتحدة ضمن القتلى.
اقرأ ايضًا: مقتل 13 شخصا وإصابة 50 آخرين في اقتحام إرهابيين لفندق بالصومال

وكانت حركة الشباب الإسلامية، التي تحاول الإطاحة بالحكومة المركزية في الصومال، أعلنت مساء الجمعة، مسؤوليتها عن الهجوم الذي أدى إلى اقتحام المقاتلين الفندق بعد استهدافه بسيارة مفخخة أثناء المناقشة.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق