اخبار الحوادث

مصدر أمني: تقرير المعمل الجنائي مفتاح لغز “انفجار أكتوبر”



كتب – محمد شعبان:

قال مصدر أمني مسؤول، إنه لا يمكن الجزم القاطع بأسباب الانفجار الذي وقع فجر الاثنين داخل غرفة ملحقة بقطعة أرض بمدينة 6 أكتوبر، نتج عنه انهيار السقف.

أضاف المصدر في تصريحات خاصة لمصراوي، أن رجال المعمل الجنائي يعكفون على جمع الأدلة من موقع الحادث؛ لإعداد تقرير وافٍ بملابسات وأسباب الانفجار.

وبسؤاله عن إمكانية انفجار أسطوانة غاز صغيرة الحجم، نفى المصدر تلك الاحتمالية مع عدم العثور على بقايا أسطوانة أو آثارها مختتما حديثه "الأرجح إن العمال كانوا بيلعبوا ببارود أو ذخيرة وانفجرت منهم".

تلقى مشرف غرفة عمليات الحماية المدنية بالجيزة إخطارا من شرطة النجدة بسماع دوي انفجار ووجود متوفيين ومصابين بدائرة قسم شرطة ثالث أكتوبر.

دفع اللواء هشام صادق مدير الحماية المدنية بالجيزة بـ 3 سيارات إطفاء وفريق إنقاذ بري تحت إشراف العميد خالد المراكبي مدير قطاع إطفاء أكتوبر.

وتبين بالفحص الأولي أنه في أثناء تواجد 5 أشخاص داخل غرفة ملحقة بقطعة أرض، عبثوا ببعض المواد "بارود" مما أدى لحدوث تفاعل كيميائي وانفجارها، ونتج عنه سقوط سقف الغرفة عليهم.

أسفر الحادث عن مصرع 3 أشخاص وإصابة اثنين بكسور متفرقة بالجسم نقلا إلى المستشفى للعلاج، وانتقل رجال المعمل الجنائي للوقوف على الملابسات كاملة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق